الحشد الشعبي يقول انه ينفذ عملية امنية “غير مسبوقة” في العراق

عد آمر اللواء ١٤ بالحشد الشعبي احمد المكصوصي يوم السبت عملية ارادة النصر غير مسبوقة على مستوى القطعات المشاركة فيها والهدف المتحقق منها.

وقال المكصوصي، في بيان اليوم، ان “عملية ارادة النصر امنية وليست عسكرية اخذ الحشد الشعبي فيها جزء من دور القوات الامنية كونها تختلف عن سابقتها اختلافا تاما”، موضحا ان “معارك التحرير كانت تندرج ضمن العمليات العسكرية والمواجهات الميدانية اما التطهير والتفتيش فيعتمد على المعلومات الاستخبارية والجهود النوعية”.

واضاف ان “المناطق المستهدفة بالعمليات تحتوي على مضافات لداعش وتعد مصدرا للخروقات التي تحدث في العاصمة من خلال المفخخات والاحزمة الناسفة”، لافتا الى “التنسيق الكامل بين جميع التشكيلات وفق توجيهات القيادة العامة للقوات المسلحة”.

يذكر ان الحشد الشعبي والقوات الأمنية باشرا صباح اليوم السبت 20 تموز الجاري بالمرحلة الثانية من عمليات إرادة النصر لتطهير شمال بغداد والمناطق المحيطة بها للقضاء على خلايا داعش و قطع طرق مروره في شمال بغداد والمناطق المحيطة بها لمحافظات صلاح الدين والانبار وديالى بمساحة تقدر بـ٢٩٠ كم2.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close