النزاهة تضبط تلاعباً بقوائم 1726 أجيراً محالاً لعقدٍ في بلدية الحلة

أعلنت هيأة النزاهة، الاحد، عن ضبط معاون شؤون الخدمات في مديريَّة بلديَّة الحلة؛ لقيامه بالتلاعب وإضافة أسماءٍ وهميَّةٍ في قوائم تحويل أكثر من (1700) من الأُجراء اليوميِّين في الدائرة إلى صفة عقودٍ.

وذكرت دائرة التحقيقات في الهيأة أنَّ “فريق عملٍ من ملاكات مكتب تحقيق بابل، الذي قام بالانتقال إلى مديريَّة بلديَّة الحلة – قسم الخدمات، تمكَّن بعد متابعةٍ وتحرٍّ، من ضبط معاون شؤون الخدمات في البلديَّة؛ لثبوت تلاعبه بقوائم تحويل (1726) أجيراً إلى عقود”، مبينة أن “المُتَّهم أضاف أسماءً من غير الأجراء العاملين سابقاً في مديريَّة البلديَّة؛ لغرض تحويلهم إلى عقودٍ، فضلاً عن قيامه بوضع أسماءٍ وهميَّةٍ لأجراء سابقين على أساس أنه تمَّ إنهاء خدماتهم واستبدالهم بأسماءٍ جديدةٍ”.

وأشارت الدائرة إلى أن “التحقيقات الأوليَّة في عمليَّة الضبط التي نُفِّذَت بموجب مُذكَّرةٍ قضائيَّةٍ كشفت عن تشغيل أكثر من (250) شخصاً في البلديَّة تمَّ جلبهم عن طريق المُتَّهم، لافتةً إلى ضبط نسخةٍ طبق الأصل من الأوليات الخاصَّة بتحويل الأجراء إلى عقودٍ”.

وأضافت إنَّه “تمَّ تنظيم محضر ضبطٍ أصوليّ بالمضبوطات، وعرضه رفقة المُتَّهم على قاضي التحقيق المُختصِّ؛ الذي قرَّر توقيفه استناداً لأحكام المادَّة (340) من قانون العقوبات”.

يُشارُ إلى أن الهيأة أعلنت في التاسع من الشهر الجاري عن ضبط مُوظَّفين في صحَّة بابل؛ لقيامهما بإضافة قرابة (1000) اسمٍ وهميٍّ في قوائم تحويل الأُجراء اليوميِّين في الدائرة إلى صفة عقودٍ.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close