أتلتيكو يقسو على الريال بسباعية والسقوط لا يقلق راموس

سيميوني:إكتساح مدريد نتيجة غير واقعية

مدن – وكالات

تعرض ريال مدريد لخسارة مدوية بنتيجة 3-7 في الساعات الأولى من صباح امس السبت، على يد جاره أتلتيكو، في إطار الكأس الدولية للأبطال.

سباعية الروخي بلانكوس حملت توقيع دييجو كوستا (سوبر هاتريك) وجواو فيليكس وآنخيل كوريا وفيتولو.

أما ثلاثية الفريق الملكي جاءت عن طريق ناتشو فيرنانديز وكريم بنزيما وخافيير هيرنانديز.

وأشرك ريال مدريد، تشكيلة قوية مرة أخرى ودفع بالثنائي المنضم حديثًا إيدين هازارد ولوكا يوفيتش، بينما جلس جاريث بيل مجددا على مقاعد البدلاء، لكن الملكي تأخر بشكل محرج بنتيجة 0-5 مع نهاية الشوط الأول.

ودفع أتلتيكو مدريد بمجموعة من الوجوه الجديدة، وشارك الشاب جواو فيليكس المنضم في صفقة قياسية للنادي والذي ضرب دفاع ريال بهجمة مرتدة وصنع الهدف الأول لكوستا في أول دقيقة.

وأضاف فيليكس، هدفا بعد 7 دقائق، قبل أن يســـــجل آنــــــــخيل كوريا، الذي شارك بدلًا من المصاب ألفارو موراتا، في الدقيقة 19.

واستغل ساؤول نيجيز، تواضع الأداء الدفاعي لريال مدريد، وصنع الهدف الرابع لزميله كوستا قبل مرور نصف ساعة من البداية.

وواصل كوستا التألق وحصل على ركلة جزاء في الوقت بدل الضائع للشوط الأول ونفذها بنجاح.

واستمر اكتساح الأتلتي بعد الاستراحة وصنع فيليكس هدفا لزميله كوستا بعد 6 دقائق، قبل أن يقلص ناتشو الفارق مع مرور تقريبا ساعة من اللعب.وسجل فيتولو الهدف السابع للروخي بلانكوس، قبل أن يحرز ريال هدفين قرب النهاية عن طريق كريم بنزيما وخافيير هيرنانديز.وحصل دييجو كوستا مهاجم الأتلتي على بطاقة حمراء في الدقيقة 64 ومعه داني كارفاخال لاعب ريال مدريد.

سيميوني: نتيجة غير واقعية

وأشاد الأرجنتيني دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد، بأداء فريقه خلال الانتصار العريض على ريال مدريد بنتيجة 7-3 امس السبت، في إطار الكأس الدولية للأبطال.

وقال سيميوني في تصريحات نقلتها صحيفة موندو ديبورتيفو “قدمنا مباراة جيدة، رأيت الحماس في عيون اللاعبين”.

وأضاف “في انتظار خوض المباريات التالية من أجل تطبيق سياسة التناوب بين اللاعبين والاستعداد بشكل جيد لسباق الليجا”.

وتابع “المباراة السابقة لنا أمام شيفاز شهدت تحولات سريعة رغم أننا عانينا من النقص العددي، وهذا هو السبب في ظهورنا بهذا الأداء ضد ريال مدريد”.

ونوه “لا أتسرع في أي شيء، بحثنا عن الطريقة المثالية لإيذاء ريال مدريد، وتمتعنا بالكثير من الدقة واستغلال الفرص بشكل جيد”.

وأتم “وجود فارق كبير بين الريال وأتلتيكو؟ أنا لا أعتبر هذه المباراة حقيقة واقعية بيننا”.

جماهير أتلتيكو تشعر بالجنون

وأعرب البرتغالي جواو فيليكس لاعب أتلتيكو مدريد، عن سعادته بتحقيق الانتصار العريض على الجار ريال مدريد وديًا فجر امس السبت، بنتيجة (7-3) ضمن تحضيرات الفريقين للموسم الجديد.

وسجل فيليكس هدفا في شباك الميرنجي، وكان أحد أفضل لاعبي فريقه خلال المباراة.

وقال فيليكس، خلال تصريحات نقلتها صحيفة “ماركا” الإسبانية بعد المباراة: “أنا سعيد للغاية، حققنا الانتصار، لكنها مباراة تحضيرية قبل الموسم، نعمل كفريق واحد، وجماهير أتلتيكو شعروا بالجنون خلال المباراة”.

وبسؤاله عن المسؤولية الملقاة على عاتقه، أجاب: “دوري هو أن ألعب بشكل جيد، وأن أبذل قصارى جهدي، ومن الجيد أن الجماهير تدرك ما أقوم به”.

وأضاف: “لقد بدأت مسيرتي مع أتلتيكو مدريد، وأعرف كيف يمكن أن تسير الأمور بشكل جيد”.

واختتم تصريحاته قائلا: “دييجو كوستا مهاجم جيد للغاية، ولديه كفاءة عالية، ولاعب جيد للفريق”.

سقوط ريال مدريد

ولم يبد سيرجيو راموس، مدافع ريال مدريد أي قلق، عقب خسارة فريقه الثقيلة ضد أتلتيكو مدريد بنتيجة 3-7 فجر امس السبت، ضمن منافسات الكأس الدولية للأبطال.

وقال راموس في تصريحات أبرزتها صحيفة “ماركا” الإسبانية: “كنا كالمشردين، يمكنك أن تخسر مباراة بعدة سيناريوهات، ولكن ليس بمثل هذه الطريقة، ولكنها في النهاية مواجهة ودية الهدف منها تجهيز الفريق، لقد تعاملنا معها على أنها بروفة، بينما خاض أتلتيكو مدريد المواجهة وكأنها نهائي”.

وأكد: “بالطبع الخسارة ثقيلة، وبعد مستوانا الهزيل في الشوط الأول، كان هــــــدفنا أن نـــنسى أول 45 دقيقة والفوز بالشوط الثاني، وهو ما نجحنا في تحقيقه على الأقل، إنها نتيجة سيئة للغاية”.

وأضاف قائد الملكي: “الطموح ما زال موجودا، لقد توجنا بالعديد من الألقاب، ولكن ذلك أصبح جزء من الماضي، ويجب أن ننسى ما حدث في الموسم الأخير، ومن المبكر جدا تقييم مستوى الفريق، ويجب أن نواصل العمل بجدية، لقد فاجأنا لاعبو أتلتيكو مدريد في بداية اللقاء، ولعبوا بإصرار شديد”.وأشار: “محبطون لأن أتلتيكو مدريد المنافس المباشر لنا في المدينة، ريال مدريد يتألم بعد أي خسارة، ولكن لا داع للقلق، إنها مجرد بداية ونحن في مرحلة الإعداد، وسنتحسن تدريجيا”.

وألمح راموس: “الربط بين ما يحدث بسبب رحيل لاعبين أو الوافدين الجدد تقييم غير عادل، ريال مدريد ما زال كما هو، واللاعبون ملتزمون بتعليمات المدير الفني، والفريق يعمل بشكل جيد تكتيكيا، لذا لا مجال لأي قلق في الوقت الحالي”.

وشدد المدافع الدولي: “لا ننشغل بما يدور في سوق الانتقالات من شائعات سواء صحيحة أم خاطئة، جاريث بيل ما زال زميلنا، وسعداء بتواجده، ومستقبل أي لاعب يتوقف عليه”.

وأتم سيرجيو راموس تصريحاته بالتأكيد على أن ريال مدريد قادر على الفوز بالألقاب، قائلا “إذا لم أثق في قدرات هذا الفريق، أو أشك بنسبة 1% في نجاحه، سأكون أول الراحلين عن صفوف الملكي”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close