المجلس الروحاني الآيزيدي ينصّب حازم تحسين بك أميراً

شهد معبد لالش السبت تنصيب المجلس الروحاني الايزيدي لحازم تحسين بك أميراً للايزيديين في العراق والعالم بشكل رسمي. وهذه هي المرة الأولى التي تجري فيها مراسم تنصيب أمير جديد للإيزيدية منذ 75 سنة ،بعد وفاة الامير تحسين بيك خلال العام الجاري في أحد مستشفيات المانيا.وتم اختيار حازم نجل الأمير تحسين بك، من بين ستة مرشحين من عائلته لمنصب الأمير الجديد ، وسيكون بعد توليه المنصب، خليفة لوالده وأميراً على جميع الإيزيديين في العالم ويدير شؤون نحو مليون إيزيدي منتشرين في أنحاء العالم.وقالت وسائل إعلام (إن حازم تحسين بك ارتدى خلال المراسم زي الإمارة، وعمد بماء (النبع الأبيض المقدس). واختير له ثلاثة نواب.

وقال الأمير بعد توليه منصبه الجديد في تصريح (سنعمل مع اربيل وبغداد لإعادة اعمار قضاء سنجار وسنعزز علاقات الايزيديين مع المكونات كافة في العراق وكردستان).

وكانت العائلة الأميرية قد صوتت يوم 24 من تموز الجاري على اختيار حازم تحسين بيك اميرا للإيزيديين.

وتعرض المكون الايزيدي في قضاء سنجار التابع لمحافظة نينوى الى أوضاع صعبة وظروف مأساوية من تهجير وأعتقال وقتل واغتصاب وسبي لنسائه من قبل تنظيم داعش منذ حزيران عام 2014 فيما هاجرت اسر منه الى خارج العراق، وهناك أسر عادت مؤخرا الى القضاء واخرى مازالت في مخيمات النزوح ومدن اقليم كردستان.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close