صور: عجوز سويدية تعيش مع المئات من دمى الأطفال

Attachment thumbnail
Attachment thumbnail
Attachment thumbnail
Attachment thumbnail
إيهاب مقبل

 أوله”، عجوز سويدية تبلغ من العمر 85 عامًا، وتعيش مع زوجها و476 دمية أطفال، في منزلها الواقع بمقاطعة يافلبورغ وسط السويد.

 تقول “أوله” لصحيفة أربيتربلادت السويدية:«اعيشُ جنبًا إلى جنب مع 476 دمية اطفال، وقدْ تبنيت رعايتهن منذ الطفولة، فقمتُ بخياطة الملابس لهن منذ كان عمري 5 سنوات، لذا فعمر الدمى مئة عام تقريبًا، ويرجع تاريخ ولادتهن إلى الصناعات التحويلية في أوروبا وأمريكا حينما كانت التقنيات الصناعية من البسكويت والأشرطة والبورسلين والخزف والمعادن والعجينة الورقية».

  واستدارت “أوله” إلى وجه زوجها، وضحكت بحرارة، وقالت: «جميع الدمى منتشرة في الغرف والحجرات والحقائب والصناديق، فقدْ قمت ببيع مجموعة منهن في وقت سابق».

 وباستثناء الدمية ذات الشعر الطويل التي أطلقت عليها اسم “أوله”، إلا أنها لم تُسمي الدمى الأخرى بأسماء، بل اعتمدت على طريقة الأرقام في التعامل معهن، ولكن تعاملها معهن كالأطفال، ثم أبتسمت بلطف وقالت: «أنا مصابة بسرطان في الأنف».

 وتختم “اوله” بالقول أن الدمى هي ميراث لابنتها الكبرى، ولكنها تتمنى من ابنتها أن تبيعهن، وتُخصص الأموال العائدة منهن لصالح الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.

https://2.top4top.net/p_1305uej2j1.jpg

https://3.top4top.net/p_13050k4rb2.jpg

https://4.top4top.net/p_1305c1paa3.jpg

https://5.top4top.net/p_1305ct9054.jpg 

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close