رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي يزور مدينة الرمادي ويلتقي عددا من شيوخ المدينة ووجهائها ومثقفيها. الانبار

حسين باجي الغزي

الخميس 15-8-2019
التقى رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي عددا من شيوخ مدينة الرمادي ووجهائها ومثقفيها.وقال في كلمة قصيرة في احد مضايف مشايخ الانبار…أن من سعادتي أن أرى هذا التماسك والتعاضد ووحدة الكلمة بين أبناء الانبار .
..لقد دفعت الانبار ضريبة كبيرة من دماء أبنائها وشبابها وخيراتها وقدر الله ماشاء… وماعلينا إلا العودة بالتمسك بثوابتنا الدينية والوطنية والتي تدعو الى نبذ الفرقة والتشرذم ..وتعزيز روح الوحدة والتالف بين أهلنا والقوات الأمنية .
لقد تعرضت المحافظة الى الدمار بسب عصابات داعش وإعادتنا الى الوراء بسبب الأصوات النشاز التي ارتفعت بحجة المطالبة بالحقوق وسط ضبابية وسوداوية مقيتة..وما علينا الى النظر الى الامام بروح الفريق الواحد بتفاؤل وأمل جديد. .
وتعهد الحلبوسي بأنة سيتصدى للفتنة والآراء الطائفية الذين استغلوا حادثة الجثث المجهولة في بابل وهم نفس الشخوص والأصوات التي ظهرت ابان الطائفية المقيتة بحجة المكون والدفاع عن الحقوق .. وطالب بان لا نسمع مثل هذه الأصوات التي ذهبت بنا الى المتاجرة بحاجات الناس وتطلعاتهم .وان ما احصل في بابل هي في حوادث جنائية ولا علاقة للجنبة الطائفية فيها .
وأشاد بوطنية وهمة أبناء الانبار وعزمهم على بناء مناطقهم والتآزر والتلاحم مع القوات الأمنية ..لما فيه خير مناطقهم وبناء العراق الجديد. وعبر عدد من المشايخ والحضور عن تقديرهم لهمة الحلبوسي وسعيه لتوحيد الصفوف واستقرار المحافظة والبلاد وهذا يدل على حرصه الشديد على أبناء العراق الانبار وتأمين مستقبلهم.

أنتهى.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close