منظمة مصرية تطالب مصر بوقف استيراد القمح من روسيا بعد كارثة الانفجار النووى

بيان اعلامى

طالبت منظمة العدل والتنمية لدراسات الشرق الاوسط وشمال افريقيا الحكومة المصرية بوقف استيرادالقمح من روسيا عقب كارثة الانفجار النووى وحذر المتحدث الرسمى للمنظمة ” زيدان القنائى” من كارثة صحية بمصر حال الاستمرار فى استيراد مصر للقمح الروسى بسبب تاثيرات الغبار النووى على القمح الروسى

وقالت المنظمة ان مصر تستورد حوالى 90% من القمح من روسيا وأوكرانيا وتبلغ واردات مصر من تلك الدول حوالى 12 مليون طن قمح و قد يتعرض القمح الروسى الذى تستورده مصر لهذا الغبار النووى

جدير بالذكر ان مدينة سيفرودفينسك شهدت انفجاراً في قاعدة عسكرية وحذرت المنظمة من تأثير الإشعاع على زراعات القمح بروسيا خاصة ان الغبار النووى يتنشر بالهواء

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close