عشاق الدولار


عشاق الدولار

عبد صبري ابو ربيع

أولا تدري وأنت الذي

ســــرقت طعـامي

وقتلت كل أحلامي

أجئت تخلصني

من الفقر والظلام ِ

أم أراك عشقـت الــدولار

وبعتني والوطن للحرامي

ربمـــا أراكم يوماً

خلف أكوام الركامِ

والوطن مجنون ٌ

بأفعال اللئام

ثلةٌ من الفاسدين

وأبنــاء الحرامي

وأنا المقتدرُ سلاحي أقلامي

أريد وطناً شاخصاً

شــاهقاً كــالأعلام

كي أحيا في وطني

بأمانٍ وسلام ِ

أريد أرضاً خضراء

والورد في كل مقام

فأنا شعبٌ غنيٌ

الذهب يجري تحت أقدامي

صـــامدٌ مهما أختلفت عليّ

أبـــواب الجسـام ِ

فلنا يـومٌ فيه فجرٌ

فيه حياتي وألتئام ِ

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close