موضوعات في الترجمة (13): اربعة مترجمين ناجحين من اللغة العربية

ترجمة: بيداء ناظم عبد الأمير

و

ا.د. كاظم خلف العلي

استاذ اللسانيات و الترجمة – كلية الآداب – جامعة البصرة

Kadhimalali@yahoo.com

المترجم الأول الذي نتناوله في هذا الموضوع هو جونسون دينيس – ديفيز Johnson Denys -Davies ، و هو مترجم عربي- انكليزي بارز قام بترجمة عدة اعمال للكاتب المصري الحائز على جائزة نوبل نجيب محفوظ، والكاتب السوداني الطيب صالح والشاعر الفلسطيني محمود درويش والكاتب السوري زكريا تامر.

و ترجم ديفيز، الذي يشار اليه بالمترجم الرائد من اللغة العربية الى الانكليزية في وقتنا على لسان الراحل ادوارد سعيد، اكثر من خمسة وعشرين كتابا من القصص القصيرة و الروايات و المسرحيات والشعر، وهو اول من ترجم للكاتب الحائز على جائزة نوبل نجيب محفوظ. و كان مهتما ايضا بالدراسات الاسلامية وشارك في ترجمة ثلاثة مجلدات من احاديث الرسول. و قام ايضا بكتابة عدد من كتب الاطفال مستوحاة من المصادر العربية التقليدية بما فيها مجموعته الخاصة من القصص القصيرة “قدر سجين Fate of a Prisoner” والتي نشرت في عام 1999.

ولد ديفيز في العام 1922 في فانكوفر بكندا من ابوين انكليزيين، و أمضى طفولته في السودان و مصر و اوغندا وكينيا، ومن ثم ارسل الى انكلترا في سن الثانية عشرة. و درس ديفيز اللغات الشرقية في كيمبرج و اعطى محاضرات عن الترجمة والادب الانكليزي في عدد من الجامعات عبر العالم العربي. و في العام 2006، نشر مذكراته. و تم تكريمه في العام 2007 بجائزة الشيخ زايد للكتاب على أنه “الشخصية الثقافية للعام”، و التي تقدر بــ 300.000 دولار. و يعيش ديفيز ما بين مراكش والقاهرة.

و المترجم الثاني هو همفري ت. ديفيز Humphrey T. Davies، و هو مترجم للروايات العربية و النصوص التاريخية والكلاسيكية. ولد ديفيز في بريطانيا العظمى. و درس اللغة العربية في الجامعة وتخرج منها. و عمل لعقود في العالم العربي وكان يسكن في القاهرة منذ اواخر القرن العشرين. و قام بترجمة ثمانية عشر عملا في الأقل الى اللغة الإنكليزية، و من ضمنها الادب المعاصر. و ديفيز حائز على جائزة بانيبال لمرتين.

و درس ديفيز اللغة العربية في جامعة كيمبرج في مركز للدراسات العربية في الخارج تابع للجامعة الامريكية في القاهرة في الخارج (CASA) في ستينيات القرن العشرين. و بعد العمل في العالم العربي كمترجم لسنوات، اكمل الدكتوراه في اللغة العربية في عام 1981 في جامعة كاليفورنيا ببيركلي.

عمل ديفيز في المنظمات غير الحكومية و مؤسسات التمويل في عدد من الدول العربية، بما فيها منظمة إنقاذ الطفولة Save the Children في فلسطين و منظمة فورد Ford Foundation في السودان. و بدأ الترجمة في عام 1997 . و منذ بواكير القرن الحادي والعشرين، ركز تماما على ترجمة الاعمال الادبية.

ترجم ديفيز كلا من النصوص الكلاسيكية والعامية وقد اشار على وجه الخصوص الى “احترامه للعربية العامية”. و عمل بالمشاركة على “قاموس السيد البدوي للعربية المصرية Dictionary of Egyptian Arabic Said Badawi-El”. و بدأ ديفيز الترجمة اثناء العمل على نسخة نقدية و معجم لقصيدة يوسف الشربيني المسماة بـ “هز القحوف في شرح قصيد ابي شادوف Brains Confounded by the Ode of Abu Shaduf Expounded” وهو نص مصري من القرن السابع عشر عن الثقافة العثمانية الريفية. و يعتبر هذا مصدرا ثمينا للغة العربية العامية في ذلك الوقت.

و كانت أول ترجمة منشورة لديفيز هي قصة قصيرة للسيد رجب نشرت في مجلة بانيبال عام 2000. ومنذ ذلك الحين، قام بترجمة العديد من المؤلفات الادبية العربية المعروفة من ضمنها رواية “عمارة يعقوبيان The Yacoubian Building” للكاتب علاء الأسواني. و صوتت جمعية المؤلفين البريطانيين على ترجمته في العام 2004 على انها واحدة من أبرز خمسين ترجمة خلال الخمسين عاما الماضية . و فازت ترجمته لرواية الكاتب اللبناني الياس خوري بعنوان “بوابة الشمس Gate of the Sun” بجائزة القلم الانكليزية المسماة “مؤلفون في الترجمة” وجائزة بانيبال لترجمة الادب العربي.

و يقول ديفيز انه حين يقوم بترجمة نص لكاتب على قيد الحياة فإنه يقوم بالاتصال به طلبا للنصيحة. و نشرت اعماله في الجامعة الأمريكية بالقاهرة و في كلمات بلا حدود و بانيبال. و تتضمن ترجماته الاخرى: ” كفاح طيبة Thebes at War” للكاتب نجيب محفوظ، و “نيران صديقة Friendly Fire ” للكاتب علاء الأسواني، و “ان تكون عباس العبد Being Abbas el Abd ” للكاتب احمد العايدي، “متون الاهرام Pyramid Texts ” للكاتب جمال الغيطاني، و “سحر اسود Black Magic ” للكاتب حمدي الجزار، و “قصص ديروط Tales of Dayrut ” للكاتب محمد مستجاب، و “الدنيا اجمل من الجنة Life Is More Beautiful Than Paradise ” للكاتب خالد البري، و “يالو Yalo” للكاتب الياس خوري، و “واحة الغروب Sunset Oasis ” للكاتب بهاء طاهر، و “كأنها نائمة As Though She Were Sleeping ” للكاتب الياس خوري، و “زقاق المدق Midaqq Alley” لنجيب محفوظ، و “ساق على ساق Leg Over Leg” للكاتب احمد فارس شدياق.

و مترجمنا الثالث هو جوناثان رايت Jonathan Wright الذي ولد في اندوفر بهامشاير و قضى طفولته في كندا و ماليزيا و هونغ كونغ والمانيا. و درس في مدرسة باكوود هو من سنة 1966 الى 1967 ومدرسة شروزبيري من 1967 الى 1971. و درس رايت اللغة العربية والتركية والحضارة الاسلامية في كلية القديس جون في جامعة اوكسفورد، و انضم الى وكالة رويترز في 1980 كصحفي وكان مستقرا في الشرق الاوسط لمعظم الثلاث عقود الاخيرة. وكان قد شغل منصب مدير مكتب رويترز في القاهرة وعاش وعمل في عموم المنطقة، و من ضمنها القاهرة و السودان و لبنان و تونس والخليج. و استقر من 1998 الى 2003 بواشنطن العاصمة مغطيا ً السياسة الخارجية لرويترز. و عمل رايت محررا لمدة سنتين حتى خريف 2011 لجريدة الاعلام و المجتمع العربي التي كان يصدرها مركز كمال ادهم لتدريب وابحاث الصحافة في الجامعة الامريكية في القاهرة.

ومن ضمن الاعمال التي ترجمها رايت للإنكليزية هي “تكسي Taxi ” للكاتب خالد الخميسي و “مجنون ساحة الحرية The Madman of Freedom Square ” للكاتب حسن بلاسم و ” عن حال مصر: ما الذي سبب الثورة On the State of Egypt: What Caused the Revolution ” للكاتب علاء الأسواني و “يوم الدين Judgement Day ” للكاتبة رشا الامير و “ماذا حدث للثورة المصرية؟ Whatever Happened to the Egyptian Revolution? ” للكاتب جلال امين و “حيث لا تسقط الأمطار Land of No Rain ” للكاتب امجد ناصر “حانة المعبد Temple Bar ” للكاتب بهاء عبدالمجيد و “ساق المامبو

The Bamboo Stalk ” للكاتب سعود السنعوسي و “السائرون نياماSleepwalkers ” للكاتب سعد مكاوي و “مولانا The Televangelist ” للكاتب ابراهيم عيسى و “شوق الدرويش The Longing of the Derwish ” للكاتب حمور زيادة.

اما المترجم الرابع فهو ولد ويليام مينارد هجنز William Menard Hutchins الذي ولد في تشرين الأول 11 عام 1944، و هو اكاديمي و مؤلف ومترجم معاصر للأدب العربي امريكي. وهو حاليا استاذ في قسم الفلسفة والدين في جامعة ولاية اباليشيان في بون بشمال كارولينا . و تخرج هجنز من جامعه ييل عام 1964 حيث تخصص في كتابه تاريخ الفن . و انتقل الى جامعه شيكاغو حيث حصل على شهادة الماجستير في الفلسفة ، و على الدكتوراه في 1971 في لغات الشرق الادنى. و كانت اطروحته للدكتوراه عن الفيلسوف الفارسي بعنوان “فخر الدين الرازي في المعرفة Fakhr al-Din al-Razi on Knowledge”. و بعد اعمال محدودة في الموسوعة البريطانية و في جامعة شمال الينوي بدلكاب بألينوي وجامعة غانا وجامعه هارفرد , التحق في العام 1978 بكلية ولاية الأبلاشيان وتمت ترقيته الى درجة الأستاذية في العام 1986.

وكمترجم كان عمله الاكثر شهرة هو ترجمته لثلاثية القاهرة Cairo Trilogy لنجيب محفوظ الحائز على جائزه نوبل. و تعتبر هذه الثلاثية من الروايات على أنها من بين الاروع في الرواية العربية بصورة واسعة ، وترجمة هجنز هي النسخة الرئيسية المتاحة باللغة الإنكليزية والتي نشرتها مكتبة ايفري مان من بين روايات أخرى. و قام ، علاوة على ذلك ، بترجمة مجموعة متنوعة من المؤلفين العرب امثال توفيق الحكيم و ابراهيم عبد القادر المازني و محمد السلماوي و الجاحظ و نوال السعداوي و محمد خضير و ابراهيم الكوني و فاضل العزاوي و حسن ناصر واخرين . و تلقى في العام 2005 – 2006 المنحة الوطنية الامريكية للفنون في الترجمة الادبية. و ظهرت ترجماته في العديد من اصدارات مجلة بانيبال ولديه ايضا عدد من القصص القصيرة نشرت في مجلات مثل Cold Mountain Review و Crucible.

النص من اعداد كاظم خلف العلي

من مصادر ويكبيديا مختلفة

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close