الملا: لا يمكن تخيل دولة رصينة تكون فيها خدمة العلم وسيلة للرواتب!

رأى عضو اتحاد القوى العراقية حيدر الملا، اليوم الثلاثاء، إن الخدمة الإلزامية “تفاقم” حالة عسكرة المجتمع الموجودة في العراق، في ذات الوقت الذي يمكن لها أن تعزز التعايش المجتمعي بين أبناء المحافظات المختلفة.

وقال الملا خلال مشاركته في برنامج “وجهة نظر” الذي يقدمه الدكتور نبيل جاسم على قناة “دجلة” الفضائية، إن “مليون و300 منتسبا في الجيش والشرطة فقط، عدا الحشدين الشعبي والعشائري، ولهذا وبحسب المعيار الدولي، نحن نعيش حالة عسكرة المجتمع”، مشددا بالقول: “لا يمكن تخيل دولة رصينة تكون فيها خدمة العلم من أبواب الحصول على راتب”.

واستدرك، أن “الخدمة الإلزامية من الممكن أن تعزز التعايش المجتمعي اذ تجمع بين أبناء المحافظات المختلفة”، مؤكدا على ضرورة أن “لانكون أسرى للنظام السابق وتجاربه في هذا الشأن”.

ويعتزم مجلس النواب تشريع قانون الخدمة الإلزامية، بحسب نواب يؤكدون، أن رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي أوعز لمكتبه العسكري بإعداده وإرساله إلى البرلمان، لهذا الغرض.

ومع تشكل البرلمان والحكومة الحالية، دعا نواب إلى تشريع قانون “التجنيد الالزامي”، فيما أكدت وزارة الدفاع أن القانون، فيما لو شرُع مجلس النواب، سيشمل فئات محددة، وسيعتمد على التحصيل الدراسي في مدة الخدمة التي سيعفى منها خريجي الدراسات العليا، “كما انها ستحتاج إلى وقت لإعداد معسكرات تستوعب الاعداد الجديدة”. وأشارت إلى أنها دفعت القانون إلى البرلمان ورئاسة مجلس الوزراء، خلال تولي خالد العبيدي منصب وزير الدفاع، لكن الحرب ضد تنظيم داعش أجلت الملف.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close