الخارجية العراقية تعلق على ضرب مواطنة في مطار مشهد الإيراني

أكدت وزارة الخارجية العراقية، اليوم الخميس، أنها تتابع قضية المواطنة العراقية التي تعرضت للضرب في مطار مشهد الإيراني.

. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية، الدكتور أحمد الصحاف في بيان: “إن بلاده تتابع باهتمام بالغ قضية المواطنة العراقية التي تعرضت للضرب في مطار مشهد”.

وأضاف الصحاف، أن “العراق يتعامل مع الوافدين إلى أراضيه بكل إنسانية واحترام، وندعو جميع دول العالم أن تتعامل بالمثل مع العراقيين المتواجدين على أراضيها”.

وتعرضت سيدة عراقية من أهالي محافظة النجف العراقية في الـ 18 أغسطس/ آب الجاري للضرب بمطار مشهد الدولي.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close