الزاملي: داعش يخطط لتهريب 10 الاف عنصر بينهم قادة من سجن جنوبي العراق

حذر القيادي في التيار الصدري ورئيس لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي السابق حاكم الزاملي، عن محاولة تنظيم داعش تهريب معتقلين من سجن الحوت في مدينة الناصرية.
وقال الزاملي في بيان إن ”عملية التخطيط من قبل الدواعش لتهريب السجناء مستمرة، إذ تم تهريب آلاف السجناء (سابقًا) من سجون القصور الرئاسية في البصرة، ومن سجن أبو غريب والتاجي وسجون صلاح الدين والموصل والأنبار.
وكشف الزاملي عن إحباط ”أكثر من محاولة لتهريب السجناء من سجن الناصرية (الحوت) الذي يضم نحو 10 آلاف إرهابي أغلبهم من قادة تنظيم داعش، وقد صدرت أحكام بالإعدام ضدهم“.
وتابع رئيس لجنة الامن والدفاع النيابية السابق ان “أي عملية تهريب للسجناء من سجن الحوت هو بمثابة إعادة الحياة مرة اخرى لداعش الإرهابي بالعراق وسوريا، لافتاً إلى ان “هذا الأمر لو حصل كان ليؤدي إلى نكسة اخرى لاتقل تأثيراً عن نكسة سقوط الموصل”.
وحسب تقرير أمريكي نشره معهد دراسات الحرب الشهر الماضي، فإن ”داعش“ بدأ إعادة بناء القدرات الرئيسة في أواخر عام 2018، التي ستمكنه من شن تمرد أكثر عدوانية في الأشهر المقبلة، إذ أكد زعيم التنظيم، أبو بكر البغدادي، سيطرة أكبر على التحكم في عمليات قواته في العراق وسوريا عام 2018، ويقوم بإعادة تشكيل هياكل القيادة والسيطرة.

ولفت إلى أن ”داعش“ بنى من مجموعات صغيرة من الفلول منذ 2011، جيشًا كبيرًا بما يكفي للسيطرة على الفلوجة والموصل ومدن أخرى في العراق والسيطرة على معظم شرق سوريا في 3 سنوات فقط.

وتوقع التقرير أن التنظيم سوف يستعيد قوته بشكل أسرع بكثير وإلى مستوى أكثر خطورة من القوة الأكبر بكثير التي لا تزال لديه حتى اليوم.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close