وصول ثلاثة اطفال من ابناء الدواعش في العراق الى المانيا

قال متحدث باسم الشرطة الاتحادية الألمانية ليل الثلاثاء/الأربعاء إن حكومة بلاده نقلت ثلاثة أطفال من أبناء مسلحي تنظيم “داعش” إلى فرانكفورت من مدينة أربيل العراقية.

وهذه هي المرة الأولى التي تعيد فيها الحكومة الألمانية أبناء لمسلحي تنظيم “داعش” إلى البلاد وسط جدل حاد حول كيفية التعامل مع عودة المسلحين وأطفالهم في أعقاب انهيار التنظيم المسلح.

وقال المتحدث باسم الشرطة إن عملية نقل الأطفال تمت تحت إشراف عمال اجتماعيين وخدمات لحماية الأطفال، إلا أنه رفض الكشف عن مزيد من التفاصيل، لاعتبارات تتعلق بلوائح الخصوصية.

وذكرت مصادر لوكالة الأنباء الألمانية أن من بين هؤلاء الأطفال شقيقتين (عامان وأربعة أعوام)، ورافقتهما جدتهما لمطار أربيل، بالإضافة إلى طفل (7 أعوام) رافقته جدته أيضا للمطار.

ووفقا لوزارة الخارجية الألمانية، تم تسليم أربعة أطفال من بينهم طفل مريض لموظفي القنصلية الألمانية في أربيل يوم الاثنين.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close