افتتاح أول متحف عسكري تحت الماء في الأردن

في فكرة خارجة عن المألوف، افتتح الأردن أول متحف عسكري تحت الماء في العالم، إذ أطلق الفكرة الملك الأردني عبدالله الثاني وتجسدت وخرجت إلى النور لتضع الأردن مجدداً على خارطة غواصي العالم، ووفقا لتقرير أذاعنه فضائية الغد الاخبارية فإن المتحف  الجديد يقع على شواطئ مدينة العقبة وعلى عمق من 15 إلى 22 متر بشكل يتيح للشعب المرجانية النمو والتكاثر.

وأوضح التقرير أنه يوجد 19 قطعة من المعدات العسكرية متنوعة ومختارة وفقا للتشكيلات العسكرية، وسط توقعات أن تنمو الطحاب والشعاب المرجانية وتستوطنها الأسماك خلال ثماني أشهر، وهو ما سيعطي ميزة كبيرة للغواصين وسيجذب السياحة، وستتيح للغواصين اكتشاف مناطق جديدة للشعاب المرجانية في أعماق البحر الأحمر التي تمتاز بتنوعها وكثرتها، وهو الأمر الذي تطلب عملاً وجهداَ دام أشهر لمسح المنطقة وتحديد مكان كل قطعة.
وتابع عملية إنزال القطع تمت بنجاح لتستقر بتشكيل واصطفاف عسكري تحت سطح الماء من خلال حسابات سرعة الريح وتيار البحر، إذ تم اختيار الموقع وفقا لنشاط التيارات البحرية نشطة مما يساعد يرقات الشعاب المرجانية تتنقل بشكل أسرع للبحث عن مكان صلب لتستقر فوقه.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close