بيان من رابطة مثليي الجنس العراقيين في المهجر

بعد ان شهدت السنوات الماضية سلسلة جرائم قتل واعتداءات على مثليي الجنس في العراق بعضها موثقة بالصور والفيديو وتم تقييدها ضد مجهول ، نعبر اليوم عن قلقنا من احتمالات قيام جهات امنية تحمل يافطة (الشرطة المجتمعية) بالبحث عن المثليين في الاماكن العامة واعتقالهم وحبسهم بحجة مخالفة العادات والتقاليد.

ان مصطلح مخالفة العادات والتقاليد العراقية هو مصطلح فضفاض يقبل عدة تأويلات ، والنتيجة واحدة وهي اعتقال واهانة العديد من الناس بلا اي غطاء قانوني ولاسباب تافهة كارتداء بنطلون البرمودا او استهداف المثليين في حال تواجدهم في الاماكن العامة كالاسواق والمطاعم والمقاهي وغيرها .

وبالتالي نحذر نحن في رابطة مثليي الجنس العراقيين في المهجر من حصول انتهاكات جديدة لحقوق المثليين في العراق وبمباركة من الجهات الحكومية ، وهذا الشيء في حال حصوله يعد ضربة موجعة جديدة لحقوق الانسان والحريات في العراق .

الاعلامي ياسر مهند بشير

رئيس رابطة مثليي الجنس العراقيين في المهجر

الولايات المتحدة الامريكية

بيان من رابطة مثليي الجنس العراقيين في المهجر

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close