هجرة المصطفى

هجرة المصطفى

بقلم : شاكر فريد حسن

عامٌ جديدٌ هلَّ علينا

مع رؤيةِ هلال محرم

المسلمون في كل بقاع الأرض

هلّلوا وكبّروا

إنها هجرة الرسول المصطفى

التي هيّجت أشجاننا

لقد هاجر سيد الكون والأنام

من مكة

بعد أن رأى الجهل والظلم

منتشرٌ فيها

فأتى المدينة نصيرًا للحقٍ

مبشرًا ونذيرًا

فكان بدرًا مشعًا في

دياجيرها

مصطحبًا خلًا كريم الخُلقِ

والنفس

هو الامام الصديق أبو بكر

ومن لا يعرف القصة

فالقرآن يرويها

فيا رب

ليته يكون عام فرح وسرور

وهداية للناس

من شرور الحياة

وفسادها

فتبتسم له الدنيا

وتغرد بقدومه فوقَ الأفنانِ

والغصونِ

العنادلُ

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close