المعلقون على المقالات

احمد كاظم

الذي يجهله غالبية المعلقين على المقالات و منهم من يدبج المقالات الطويلة و العريضة ان التعليق يجب ان يكون حول مضمون المقالة و ليس على ما يشتهيه المعلق ليشفي غليله.

قناة الحرة ليست حرة كما ذكرت السفارة الامريكية و اذنابها لان امريكا ليست منظمة خيرية بل دولة استعمارية تريد السيطرة على العالم بكل الوسائل منها الاعلام الكاذب.

احد المعلقين لديه اسمان احدهما للتعليق و اخر للمقالات الطويلة المملّة بدلا من ان ينفي الارهاب الخليجي الوهابي في داخله و في العالم يهاجم ايران التي لم تمدح في مقالة (قناة الحرة ليست حرة).

معلق اخر يناقش فساد رجال الدين مع ان مقالة (قناة الحرة ليست حرة) لم تتطرق الى هذا الموضوع و انما اكدت انحياز قناة الحرة و فساد برنامج (عين على الديمقراطية) الاعمى و برنامج (هنّ) حول حرية المرأة الجنسية فقط.

معلقون اخرون منحازون انتقائيون سارو ا على نهج المعلقين المذكورين لانهم يجهلون اصول التعليق و التعقيب.

ختاما: قناة الحرة ليست حرة لان امريكا ليست منظمة خيرية بل دولة استعمارية (اعترف ساستها) بنشرهم الارهاب الوهابي و الحروب في العالم خاصة في الشرق الاوسط.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close