يضحكون على ذقوننا

اعضاء الرئاسات الثلاث و شبكاتها ينعقون بانتشار الفساد في مؤسساتهم و يطالبون بالقضاء عليه لقشمرة ولد الخايبة و الضحك على ذقونهم لانهم فاسدون.

الادلة على ذلك:

اولا: يثرثرون عن الرواتب و المخصصات و الامتيازات الفاحشة و مع ذلك يتقاضونها بالدولار كل شهر قبل ان يتقاضى المتقاعدون رواتبهم الهزيلة.

ثانيا: يثرثرون عن العمولات و الرشوة في مشاريع الاستثمار و نهب عقارات و اراضي الدولة بينما هم من اول المساهمين فيها.

ثالثا: يثرثرون عن تعيين الاقارب و الاحباب في دوائر الرئاسات الثلاث و شبكاتها بينما اقاربهم و احبابهم اول المستفيدين من الوظائف و محافظ كربلاء قال هذا قانوني بعد تعيين ابنه و زوجته.

رابعا: يثرثرون عن تدهور التعليم بكل مراحله بينما مدارسهم و كلياتهم في كل مكان.

خامسا: يثرثرون عن تردي الطاقة الكهربائية بينما هم ينعمون بالثريات و الثلاجات و السخانات و المبردات و المدفئات في المنطقة الخضراء و في مساكنهم بلاش.

سادسا: يثرثرون غن الماء الخابط الملوث الذي يشربه المواطنون خاصة في البصرة ام النفط بينما هم و اقرباؤهم و أحباؤهم يشربون الماء الزلال و العصائر بلاش.

سابعا: يثرثرون عن فساد مزاد بيع الدولار الذي اسسه العلاق الملاق بينما شركاتهم و مراكز صيرفتهم و مصارفهم الوهمية اول المستفيدين منه.

ختاما: اكرمونا سكوتكم لان الشريف و النزيه و العفيف لا يمكنه العيش في مواخير الرئاسات الثلاث و شبكاتها لان الكل حرامية.

ملاحظة: معمّميكم افسد من الافندية و محجباتكم افسد من عاريات الصدور.

احمد كاظم

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close