انفجار يستهدف مخزن عتاد حشدي وسط تطاير المقذوفات والسلطات تتحدث عن تماس

سقط عدد من قذائف الهاون على قرى بمدينة هيت في محافظة الأنبار، وذلك عقب انفجار مخزن عتاد تابع للحشد العشائري لأسباب مجهولة.
وبحسب مصادر محلية مسؤولة فان المخزن تابع للحشد العشائري تعرض لتماس كهربائي أو خلل معين أدى لحدوث حريق صعبت السيطرة عليه، فبدأت تتفجر الأسلحة الموجودة داخله وبينها قذائف هاون.
وقالت ان الوضع “مسيطر عليه” وأن الحادث مر “بدون خسائر”، وأفاد بأن القوات الأمنية فرضت حظرا للتجوال في المنطقة للاحتياطات الأمنية.
وتعرضت عدة مواقع تابعة لفصائل عراقية مسلحة فجر الامس لقصف من طائرات مسيرة مجهولة في مدينة البوكمال بمحافظة دير الزور شرقي سوريا المحاذية للحدود العراقية، مما أدى إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى.
وكانت عدة انفجارات وقعت مؤخرا بمخازن أسلحة قوات الحشد الشعبي، كان آخرها قصف طائرتين إسرائيليتين مسيرتين موقعا لأحد ألويته بمحافظة الأنبار أقصى غربي العراق. وحمّل الحشد الولايات المتحدة مسؤوليتها، ملمحا في الوقت نفسه إلى ضلوع إسرائيل فيها.
وألمح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى دور تل أبيب في استهداف مقرات الحشد، قائلا “إيران ليست لديها حصانة في أي مكان” مضيفا “نحن نتحرك ضدها متى كان ذلك ضروريًّا”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close