مكتب دوبرداني: الاعتداء على نائب في البرلمان استخفاف بالقانون والدستور

مكتب دوبرداني: الاعتداء على نائب في البرلمان استخفاف بالقانون والدستور

أكد المكتب الإعلامي للنائب عن محافظة نينوى في البرلمان العراقي شيروان دوبرداني، أن الاعتداء على نائب يتمتع بحصانة برلمانية بعد استخفافاً بالقانون والدستور.

وقال المكتب اليوم الأربعاء، في بيان: «تعرض موكب عضو البرلمان العراقي شيروان دوبرداني ونائب محافظ نينوى سيروان روژبياني إلى اعتداء من قبل عناصر الحشد الشعبي في سيطرة كوكجلي»، معتبراً هذا الاعتداء «خرقاً واعتداءً على الدستور، سيما وأن للنائب في البرلمان حصانة واعتراض طريقه والاعتداء على موكبه مع نائب المحافظ يعتبر استخفافاً بالقانون والدستور».

أضاف البيان «إن قيام عناصر تابعة للواء ٣٠ ضمن الحشد الشعبي وعناصر الجيش العراقي بالاعتداء على موكب النائب سيروان دوبرداني ونائب المحافظ يشكل سابقة خطيرة لابد من الوقوف عندها واتخاذ الإجراءات القانونية بحق المعتدين».

ولفت البيان في ختامه إلى أنه «تم اختطاف أربعة عناصر من حمايات عضو البرلمان ونائب محافظ نينوى، والاعتداء عليهم بالضرب والسب والشتم ليتم الإفراج عنهم بعد أكثر من ساعة، ولم تعرف حتى الآن خلفيّة هذا الحادث، وما إذا كانت رسالة موجّهة إلى دوبرداني وروژبياني أو محاولة للترهيبهم».

نتيجة بحث الصور عن حشد الشبك دوبرداني

سيروان دوبرداني

وكان دوبرداني قد أفاد في وقت سابق اليوم أن «عناصر من حشد الشبك اللواء ٣٠ وقوة من الجيش اعتدوا على موكبي وموكب نائب محافظ نينوى سيروان روزبياني عند السيطرة المشتركة في منطقة كوكجلي شرقي الموصل».

مضيفاً، أن «القوة اعتقلت أربعة من أفراد حمايتي وحماية نائب المحافظ»، موضحاً بالقول: «كما أطلقوا النار نحو موكبينا بعد مشادة كلامية نشبت بين القوة المرابطة في نقظة السيطرة من الحشد والجيش وأفراد الحماية المرافقة لنا».

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close