أول تعليق عراقي على تصريحات نتنياهو بشأن ضم غور الأردن لاسرائيل

عد رئيس المنبر العراقي، إياد علاوي، الأربعاء، تصريحات رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو بفرض السيادة على غور الأردن وشمال البحر الميت، “سلوكاً عدوانياً”.

وقال علاوي في تغريدة “نتمنى ان تكون تصريحات نتنياهو بفرض السيادة على غور الأردن وشمال البحر الميت مجرد بالونة انتخابية، ومع ذلك فهذا السلوك العدواني خرق واضح للسيادة لن تقتصر انعكاساته الخطيرة على الاردن وفلسطين”.

ودعا علاوي “المجتمع الدولي للوقوف بحزم ضد هكذا تصريحات او افعال كونها تهدد للامن والسلم العالمي”.

وهدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الثلاثاء بضم غور الأردن في الضفة الغربية إذا أعيد انتخابه في 17 أيلول.

وقال نتنياهو في خطاب تلفزيوني “هناك مكان واحد يمكننا فيه تطبيق السيادة الإسرائيلية بعد الانتخابات مباشرة”.

وأكد عزمه ضم المستوطنات الإسرائيلية في جميع أنحاء الضفة الغربية إذا أعيد انتخابه رغم التنسيق مع الرئيس الأميركي دونالد ترمب الذي من المتوقع أن يعلن عن خطته المرتقبة لحل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني بعد الانتخابات الإسرائيلية.

ويمكن لهذه الخطوات أن تقضي فعليا على آمال حل الدولتين الذي طالما كان محور الدبلوماسية الدولية.

ويشكل غور الأردن حوالي ثلث الضفة الغربية.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close