هسه وكتهه ترجعون الخدمة الألزامية؟

علاء كرم الله

يمكن هوايه من الناس يعرفون أن أحسن أجواء تغطي بيها على الفساد والسرقة وكلشي مو نظامي هو من أكو هوسة وخربطة وفوضى وكلمن يجر بصفحة. وأعتقد ان كل وزارات الدولة ودوائرها ومؤوسساتها، هي بيها هوسة وخربطة، وبيها بنفس الوقت مراكز قوى ولهذا غالبية وزارات الدولة عليها مؤشرات فساد، وهذا مصار شي معيب !، وكأن لسان حال مسؤولي هايه الوزارات والدوائريقول (قابل بس أحنه هيه كلها هيج صايره)!. ومع الأسف الشديد أنه واحدة من أكثر الوزارات فسادا وحسب التقارير الصحفية وأخبار الفضائيات، وأستجوابات البرلمان هي وزارة الدفاع!، واللي يفترض أن تكون من أكثر الوزارات أنضباطا ونظاما ونزاهه لأن شغلها يخص الدفاع عن أمن المواطن وسيادة الوطن،ولأن وزارة الدفاع تعني الجيش، واللي يعني هو سور الوطن واللي يفترض أن يكون بنيانه قوي ومتين وسليم ولا بي أي شائبة. أن أصحاب النفوس المريضة من الفاسدين والمنافقين واللي هم أعداء العراق الحقيقيين واللي نخروه من الداخل، واللي عايشين في ربيع دائم من 16 سنة ولحد الآن! ، دائما يفكرون بخلق فوضى وأزمة جديدة هنا وهناك، حتى يستمر فسادهم ويستمر بوكهم ومنافعهم الشخصية. فما أدري منو من الأحزاب والبرلمانيين أو السياسيين تذكر بموضوع 0 (أعادة العمل بقانون التجنيد الألزامي)؟!، بنص هايه الهوسه والخربطة والفوضى الي يعيشها العراق اللي فعلا صار بلد ( اللي كلمن أيدو ألو) محد مشاعر أكو حكومة وأكو قانون ، وأن وجد القانون فيطبق براس الناس الفقره!، وكل الناس اللي يفتهم بيهم والمثقف والأمي والجاهل كلها شاعره وتعرف بهذا الشي. وللمعلومة وقبل أن ندخل بصلب الموضوع، أحب ان أوضح للقاريء الكريم أن قانون التجنيد الألزامي تم أقراره بالعراق عام 1932، بوكت الفريق الركن (جعفر العسكري) الله يرحمه من جان وزير الدفاع واللي يسمو أبو الجيش العراقي لأن أله يعود الفضل بتأسيس وزارة الدفاع وبناء نواة الجيش العراقي، وأستمر العمل بالقانون المذكور الى يوم الأحتلال الأمريكي للعراق وسقوط النظام السابق في 2003 . آني على يقين تام وأحلف بالله وبكل الكتب السماوية، أن اللي فكر بموضوع التجنيد الألزامي وطرحه وديصر علي،هو لا حاب العراق ولا خايف عله الشباب العراقي وممفكر بيهم ولا حاب

الجيش، بس الموضوع خلق فوضى وأزمة جديدة وفتح أبواب جديدة للفساد والرشاوي وغيرها!. يعني بالعقل والمنطق هسه ظروف العراق التايه بين هايه الدولة وذيج الدولة هاي تجربي وذيج تعربي، وظرف شبابنا الضايع واللي 90% منهم عطاله بطاله خريجين وغير خريجين، وبنص أنتشار المخدرات تجون تطرحون موضوع أعادة الخدمة الألزامية؟ عجيب والله خبلتونه ليش كلشي اللي يضر الناس ويخلق أزمة جديدة تفكرون بي ركض وتريدون تسووله قانون. كل أنسان محب للعراق من صدك وبحقيقة هو مع العمل بقانون الخدمة الألزامية، ولكن يمته؟ غير من تتحسن ظروف البلد وتستقر الأوضاع، ذاك الوكت يتم دراسة الموضوع دراسة تفصيلية وموضوعية ودقيقة ومن كل الجوانب المادية والخدمية وغيرها. ونسأل هنا: هل اللي مفكرين بالموضوع ومصرين على تطبيقه، وبين فترة وفترة يثيروا وكأنهم يريدون أثارة فتنة بين الناس!،درسوا الموضوع من كل الجوانب ، لو هوسه وكبل وهيه تصفه بعدين!؟ لأن طول عمرنا نشتغل بهوسة وبله تخطيط!. بعدين أحنة ناكصنا فتن وصراعات وخلافات وفساد جديد، الله يخليكم. ويمكن تدرون ليكدام الأكراد كالوا أحنه منطبق القانون حتى أذا أقره البرلمان!. عجيب من أسمع البعض من النواب وسياسي الأحزاب من يطرح الموضوع ويتكلم بجدية؟ ويكول (خلي نرجع خدمة العلم علمود نقضي على البطالة؟) بربك هذا شدكله؟، ميخالف نجي وياك!، بس مفكرت ذوله اللي راح تاخذوهم للعسكرية ميرادلهم، أكل، شرب، ملابس، رواتب، معسكرات تدريب، ومعدات تدريب،قاعات للتدريب وغيرها من أمور كثيرة؟ مو ذوله يرادلهم ميزانية ضخمة وحدهم؟ ومنين تجيب هايه الميزانيه وأحنه عدنا عجز بميزانية 2020 تقريبا 20 ترليون دينار!؟. زين من أنتوا فكرتوا بأنه أحسن طريق للقضاء على البطالة هو ترجعون الخدمة الألزامية ، ليش مفكرتوا والأحسن منها أن تعيدون فتح المعامل والمصانع العراقية اللي سديتوها من وره الأحتلال الأمريكي للعراق عام 2003 واللي عددها أكثر من 6000 معمل ومصنع؟. الجانب اللاخ بالموضوع، تره أمور الجيش تعبانه كلش؟، خو هو مو مثل جيش كبل، ضبط وربط ، هسه نص ضباط الجيش دمج!، بعدين وجود الحشد الشعبي ويه الجيش، أضعف من هيبة الجيش! وكل الناس تدري بهايه الحقيقة! هيبة الحشد أقوى وأكبر من هيبة الجيش!؟، والحل والربط تره بيد الحشد مو بيد الجيش؟ والحشد ديكبر يوم بعد يوم، وتدرون آخر شي حتى طالب الحشد بأن يصيرله مديرية للطيران؟!. وتره رئيس الحكومة ما عنده أية سلطة عله الحشد!، وهايه مومعلومة خطرة وسرية لا لا أبدا أبسط مواطن عراقي يعرفها!. بعدين تعالوا شو رأسا خليتوا (دفع البدل النقدي، مقابل الأعفاء من الخدمة العسكرية)؟!، شنو الموضوع موضوع تريدون فلوس لو شنو؟! ولو مسمعنا شكد حددتوا مبلغ البدل؟

بعدين مكلتوا منين راح يجيبون هذا المبلغ؟، لأن هو أصلا هو محد يريد يخدم عسكريه وراح يضطرون يدفعون البدل النقدي؟ اللي يضحك أكثر هو من خليتوا شرط اللي ميخدم عسكرية ممنوع من السفر وممنوع من التعيين؟!، زين هي وين التعيينات حتى أنتوا تخلون هيج شرط؟. آني أشوف ويمكن يتفق ويايه هوايه ناس، أنتوا من متكدرون تعيينون الشباب، وصاروا فعلا مشكلة، والبطالة وصلت الى أرقام مرعبة، خلي الشباب يطلعون وأفسحولهم المجال وسهلولهم السفر خلي يطلعون بره وهو يتكفل بنفسه! .لأن محد ميصدك انه أنتوا دترجعون الخدمة الألزامية، لأن مقهورين عله الشباب وعلمود تقضون على البطالة وتحلون مشكلة الشباب الكاعدين بلا عمل؟، أنتوا متدرون أنه يتفكيركم هذا، أنتوا دتصلحون الخطأ بخطأ أكبر منه!. يعني هسه رئيس الجمهورية خطية مقهور لو رئيس الحكومة لو رئيس البرلمان مقهورين على الشباب؟. بعدين عله كولة اليكول خلي نكعد أعوج ونحجي عدل: أي خدمة علم ، ويا وطن هذا اللي تريدون شبابنا يخدموا؟ همه شنو اللي شافوا من هالوطن غير الضيم والمصايب والتعب والضياع والدمار والخوف، بعدين هو شنو اللي ظل يربط العراقي بوطنه؟، والكل تعرف تره الأنتماء للوطن هو بس بالأسم!. غالبية العراقيين عايشين عله الهامش بهذا الوطن وعبالك غربة!، كلشي ميمتلك من هذا الوطن بس الأسم عراقي، لا وظيفة ولا تقاعد ولا سكن ولا ضمان صحي ولا ضمان أجتماعي، كلشي ماكو، وعله كولة المثل طول عمره العراقي يركض والعشه خباز!، والعراق من صار ودار منهوب وخيره لغيره!. شو قسم من العراقيين مهجرين وهم داخل الوطن، وقسم لا شغل ولا عمل، وقسم ماتوا لأكثر من سبب وسبب، وقسم بالسجون والمعتقلات، وقسم مغيبين ومفقودين ولا أكو خبر عليهم، وقسم هاجروا، وقسم أدمنوا على المخدرات والحشيشة وغيرها حتى ينسى كل شي، وقسم كفروا بكل شي ووصل بيهم الأمر للألحاد!، لأن الظلم والجوع والفقر يجيب ويا الكفر؟ مو هي هايه حقيقة الشعب العراقي لو لا؟. عمي أبويه الله يخليكم يا سياسيينا يا قادة الأحزاب يا برلمانيين رجاء رجاء عوفوا العالم عوفوا الشباب بحالهم؟ لتخلقون مشاكل وأزمات جديدة. بعدين أذا فعلا طبقتوا قانون الخدمة الألزامية، مو راح نرجع مثل كبل، الخدمة تصير براس ولد الخايبة الفقره؟، قابل ولد المسؤولين وأبنائهم راح يخدمون بالعسكرية؟. وآخر شي أكللكم: من جنه بالخدمة العسكرية بالسبعينات من جان الجيش العراقي رهيب وهيبة وكله ضبط وربط وجيش عقائدي فعلا، من جنه بساحة العرضات نتدرب وجندي يخربط بالمسير، جان العريف يصيح علينا، لكم أنتو جنوديش أنتوا جنود مال جيش محمد العاكول؟!، ولو لحد الآن ما اعرف شنو المقصود بجيش محمد العاكول؟ بس أكول أذا كبل يكولون عله ذاك الجيش اللي وصل سادس أقوى جيش بالعالم هيج؟ لعد هسه شيكولون علي، اللي نص ضباط الجيش دمج، والجايجي والمراسل شاد رتبة

نقيب! ، ووزارة الدفاع تعلن عن باب التطوع بالجيش العراقي وبرتبة نائب عريف للأختصاصات ( طب بشري، وهندسة بكافة الاقسام،)؟!، تصور واحد يتطوع برتبة نائب عريف طبيب!، لو نائب عريف مهندس!، لعد هذا الجيش شنسمي بالخير؟ وشلون خدمة ألزامية راح تصير بي؟. في أمان الله.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close