بالفيديو…سياسي فلسطيني: صعود “نتنياهو” غير المسبوق في الساحة السياسة الإسرائيلية انتهى

القائمة العربية المشتركة أصبحت رقماً مهماً في المعادلة القادمة في الكنيست

 قال المحلل السياسي الفلسطيني، جمال زقوت، إن هناك حقيقة ثابتة لنتائج الانتخابات الإسرائيلية، وهي أن الصعود غير المسبوق لرئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، قد انتهى، وأن الساحة السياسية الإسرائيلية ستعيش مرحلة سياسية جديدة، لافتا إلى أن هذا لا ينفي وجود مناورات سياسية ستكون صعبة ومعقدة.

وأوضح زقوت خلال لقاء له في قناة الغد، أن النتائج الانتخابية التي أظهرتها النتائج الأولية تجعل مهمة، بني جانتس، زعيم تحالف “أزرق أبيض”، صعبة جداً، كونه ربما سيكون المكلف بتشكيل الحكومة، لافتا إلى أن الخيار الوحيد أمام “جانتس” هو وضع شروطه أمام الليكود، وبالفعل بدء بذلك عبر حديثه عن حكومة موسعة ليبرالية، وهو ما يشير إلى عدم مشاركة الأحزاب الدينية اليمينة.

وأضاف زقوت أن المزاج العام داخل إسرائيل لا يميل إلى الذهاب لجولة إعادة ثالثة، وهو ما سيجعل الوضع صعب للغاية، خاصة حزب الليكود، بزعامة نتنياهو، الذي ذهب لانتخابات كي تمكّنه من تشكيل ائتلاف مريح إلا أن الحزب وجد نفسه أمام حلقة أكثر ضيقاً مما كانت في السابق، متابعاً احتمالية إجراء جولة ثالثة هو غير مُستبعد، إلا أنه أيضا ليس الأرجح، حيث أنه في حالة دفع الليكود الدفة نحو إجراء انتخابات جديدة فلا ضمانات لأن يحصل مقاعد أكثر.

وأشار زقوت إلى أنه رغم صعوبة المهمة أمام جانتس، إلا أن إمكانية حكومة وحدة موسعة هو الاحتمال الأكثر ترجيحاً، لافتا إلى أن القائمة العربية المشتركة باتت رقماً مهما في المعادلة القادمة في الكنيست، خاصة أن تحالف الليكود والقوى الدينية اليمينية شن حملة غير مسبوقة لإخراج الجماهير العربية وممثليها من شرعية النظام السياسي، ومع ذلك تمكنت القائمة المشتركة من جعل 60% من الجمهور العربي يشاركون في الانتخابات لتحصل على 90% أو أكثر من أصواتهم. 

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close