نرفض اعتبارنا (كشيعة عرب).. (اقلية بمحيط عربي سني) او (جزء من مشروع ايراني توسعي)

بسم الله الرحمن الرحيم

نرفض ان نعتبر .. (اقلية بمحيط عربي سني اقليمي معادي)..

نرفض ان نكون.. (اكثرية بكيان مسخ باسم العراق..نحن ضحية فيه)..

ونرفض ان نكون.. (جزء من مشروع ايراني توسعي بالمنطقة)..

فما هو خلاصنا اذن؟

الجواب/

اقليم وسط وجنوب ..(اقليم الشيعة العربي من الفاو لسامراء..مع بادية كربلاء النخيب وديالى)..

فالمؤكد:

1. المؤكد المركزية لم تجعل المثلث السني مثل دبي

2. والمركزية لم تجعل وسط وجنوب الشيعي العربي..مثل ابو ظبي

3. المركزية لم تجعل العراق مثل الامارات برفاهيتها

ونؤكد (فدرالية وسط وجنوب)..ستجبر السارق على الانزواء.. وتفعل القانون بالعراق ككل

ودليلي ..بسيط جدا..(الشيعي الفاسد خير من السني الارهابي)..اليس هذا شعار دفع الملايين لانتخاب القوى السياسية الحالية بظل المركزية.. اليس هذا الشعار طمئن السراق بانهم سوف يجدد لهم مناصبهم البرلمانية والوزارية والرئاسية.. كل اربع سنوات بدون ان يقدمون اي شيء.. اليس خوف المكونات بعضها من بعض.. (ديمقراطية الخوف).. وراء انتهاك القانون بالعراق.. اليس الشيعي يذهب لينتخب الفاسد (خوفا من السني الذباح).. (السني يذهب لانتخاب الفاسد الارهابي..خوفا من الشيعي الرافضي الصكاك).. (الكوردي ينتخب الاحزاب القومية الكوردية خوفا من الفاشي العربي القومي)..وكل ذلك بظل (ديمقراطية الخوف)..

من ذلك عند قيام الفدراليات الثلاث..سوف تنتهي حجة هؤلاء الفاسدين الحاكمين اليوم عبر المركزية.. فالقانون بظل عراق مركزي.. لا قيمة له ولا يطبق.. ولا يعاد له قيمته الا بتطبيق الفدراليات الثلاث.

ومن يسال ما مصير (الاطياف من غير الشيعة العرب) باقليم وسط وجنوب:

نسال.. من قال نطرد احد.. ولكن هل يعني وجود اقلية سنية وصابئية ومسيحية..بوسط وجنوب..ان نحرم الاكثرية الشيعية العربية من حقها باقليم مثل باقي البشر.. اليس السنة العرب لديهم 20 دولة .. اليس الشيعة العجم لديهم دولتان.. ايران واذربيجان.. اليس الاتراك لديهم عدة دول بتركيا واسيا الوسطى؟؟ اليس تلك الدول غير مختزلة بطيف دون اخر.. ولكن تمثل الاكثرية بكل منها..

ثم نسال (هل يعني لا فرق بين عربي واعجمي).. ان نحرم من حقنا باقليم؟

فهل:

لا فرق بين عربي واعجمي.. حلال للسنة العرب 20 دولة.. لا فرق بين حبشي وسيد قريشي.. حلال للافارقة عشرات الدول بافريقيا..لا فرق بين عربي واعجمي.. حلال للشيعة العجم الاذاريين اذربيجان، والفرس ايران.. (دول)..بس (لا فرق بين عربي واعجمي).. (لا يحق للشيعة العرب دولة بمنطقة اكثريتهم).. فهل.. (يراد ان يحرم .. الشيعة العرب.. شيعة ال البيت العرب الامام علي والامام الحسين.. ) من حقهم بدولة.. فكلها تبيع براس (الشيعة العرب) الانسانية ولا فرق بين عربي واعجمي..لمجرد ان العرب الشيعة يطرحون مشروع لقيام دولة لهم او اقليم فدرالي بمنطقة اكثريتهم من الفاو لسامراء مع بادية كربلاء..

وننبه:

للشيعة العرب.. (لتغير واقعكم).. (لن تنفعكم التجربة المصرية او السودانية او الجزائرية)

بل عليكم بالثورة ..امام .. (المرجعية بالنجف).. فدخلنا الخضراء وخرجنا وكأن شيء لم يكن.. لم يتغير شيء.. لان من خدعنا (مقتدى الصدر والشيوعيين) وهم جزء من النظام السياسي الفاسد الحاكم بالخضراء انفسهم.. لذلك تسلقوا المظاهرات لافراغها من الداخل..لزرع الاحباط بنفوس الناس..ونبين لكم:

– لماذا هذه النظرة الدونية لاهل العراق من (المعممين- رجال الدين)؟؟ كحال بقية المعممين.. هذه النظرة تكشف بان من يحكمنا ويقودنا ينظر لنا كاعداء
فاولا :الكورد لديهم استقلالهم بكوردستان.. المثلث السني العربي يطالبون باقليم.. واخرين يريدون العودة للحكم.. او اقامة دولة اسلامية سنية كبرى باسم الخلافة..
والشيعة العرب ضحية المراجع العجم وايران والاحزاب الاسلامية الموالية لايران.. ولعوائل من اصول لبنانية وايرانية.. اذن الثورة الحقيقية بمنطقة العراق.. هي ثورة بوجه المرجعية العليا بالنجف نفسها.. وليس ضد المنطقة الخضراء.. فالمنطقة الخضراء يتحصن بها احزاب هي من وحي المرجعيات نفسها بالنجف..فلمتى نبقى بين .. (مرجعية الفرس، ومرجعية البعث).. فضاع الشيعة العرب بالرجلين..

والان نسال .. ايهما .. (المشروع الخيالي الغير قابل للتحقيق..وغير واقعي)..

هل (العراق المركزي)..ام .. (العراق بثلاث فدراليات)؟ هل نجح العراق المركزي لمدة 90 سنة.. ولحد اليوم؟؟ ايهما الواقعي.. (العراق المركزي الذي اسسته بريطانيا ببداية القرن.. الماضي..وتاريخه بحار من الدماء..ولم يتحقق لحد اليوم.. وكل ماسينا بظل وحدته المركزية)..ام..(فدرالية وسط وجنوب.. التي نطرحها وندافع عنها.. لتحقيق نقله للعراق لمرحلة عراق فدرالي بثلاث فدراليات لحقن الدماء).. اليس العراق ازمته ( ليس بلد موحد يراد توحيده..بل مقسم ويريد توحيده قسرا).. اليس العراق ثلاث مكونات ضمت قسرا ببدايةالقرن الماضي ..بكيان واحد .. بمكونات متنافرة لا يجمعها جامع ولا يوحدها موحد..اليس العراق المركزي مهما ادعو وحدته.. (يضم مكون كوردي بكوردستان..وسنة عرب بالمثلث الغربي..وشيعة عرب بوسط وجنوب)؟؟ اذن العراق مقسم بلا تقسيم ..وتقسيم المقسم ليس بتقسيم.. بل تنظيم.. فنعم لاقليم وسط وجنوب…

ونحذر الشيعة العرب (من ربط مصيرهم بالنظام الايراني) كما ربط صدام مصير السنة (بنظامه)

فسقط نظام صدام.. فسقط حكم السنة معه.. فالحذر الحذر من مخططات ايران التي اعلن عنها امام جمعة مشهد.. بان الحشد وحزب الله والحوثيين هم جزء من ايران.. وان جغرافية ايران اكبر من مساحتها.. اي اعتبر (المليشيات اذرع ايران.. لانهاء الدول الوطنية بالمنطقة) باخضاعها للمرشد الايراني.. فهذا يعني (جعل الشيعة العرب بالمنطقة اوراق قمار.. تلعب بها ايران لمصالحها الخاصة..ولا يهمها حرقهم ضمن صفقات لمصالح ايران القومية العليا..

فاين الذين خدعو الشيعة العرب..بان الحشد وطني؟ فطلع حشد عملاء وخونة باعتراف ايراني

فامام جمعة مشهد أحمد علم الهدى.. بايران.. يصرح (الحشد الشعبي ..جزء من ايران.. وليس من العراق)..وان الدولة هي الجمهورية في ايران.. واما العراق واليمن ولبنان وسوريا فما هم الا (توابع لايران).. ليتبين بان نهاية الدول الوطنية.. بالاذرع الايرانية.. وهذا يؤكد بان (الحشد الشعبي) خونة وعملاء..يجب استاصالهم بتهمة الخيانة العظمى بالعراق..ويؤكد بان من استهدف ارمكو بالسعودية هي ايران.. لان كل تلك الاذرع لا تأتمر الا بامر من اية الشيطان الكبرى خامنئي..

فكل صاحب غيرة لو يسمع ما قاله (امام مشهد طهران) لن يمسك نفسه الا بسب ايران:

فمن طهران: اعتبر إمام مدينة مشهد الإيرانية، آية الله أحمد علم الهدى، في خطبة صلاة الجمعة، أنّ مساحة إيران أكبر من حدودها “الجغرافية”؛ لأن كافة الفصائل المسلحة التي تدعمها طهران في الشرق الأوسط هي “جزء من إيران”.ونقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إيسنا) عن آية الله المحافظ قوله إنّ “إيران اليوم ليست فقط إيران ولا تحدّ بحدودها الجغرافية. الحشد الشعبي في العراق وحزب الله في لبنان وأنصار الله (المتمردون الحوثيون) في اليمن وقوات الدفاع الوطني في سوريا والجهاد الإسلامي وحماس في فلسطين، هذه كلها إيران”.وآية الله أحمد علم الهدى هو إمام الجمعة في مدينة مشهد (شمال شرق)، ثاني كبرى مدن إيران، وهو أيضا عضو في مجمع الخبراء المكلّف بتعيين المرشد الأعلى والإشراف على عمله وحتى إقالته.. انتهى الخبر.. ليتبين بان لاحل الا اقليم وسط وجنوب.. اقليم الشيعة العرب ..لانه المشروع الوحيد الذي يحمينا من شرور ايران والسنة معا..

فهل (الحشد الشعبي).. و(الفساد).. (صوان..لايفترقان)..

فكل من يريد القضاء على الفساد.. (يتم تصفيته.. كاحمد الجلبي).. وكل من يريد تفكيك الحشد وحله.. لانتفاء الحاجة له.. (يتم القضاء عليه..كعلي عبد الله صالح باليمن من قبل مليشيات الحوثي).. فنوري المالكي يؤكد ..(الحشد الشعبي.. من ادواره.. حماية النظام السياسي بالعراق)؟؟ فالنظام السياسي بالعراق هو (رب الفساد).. اذن (من يحمي الفساد والفاسدين وعمليتهم السياسية..هو الحشد الايراني الولاء عراقي التمويل).. فالمشترك بين الحشد والفساد.. والفاسدين..هي (ايران).. بالمحصلة.. فايران اعتبرت وصول (الرئاسات الثلاث بالعراق) هو انتصار لايران على العالم بالعراق .. وهؤلاء هم (اصنام الفساد بارض الرافدين)..

وبخصوص البصرة..نحذر من مخططات (لطرد الشيعة العرب منها).. ومن كربلاء

فمحافظة البصرة يحاول ان يصور بان ازمة البصرة هي ما يسمونهم (الوافدين- اللفو).. نقول لهؤلاء ان 80% من سكان البصرة هم من الشيعة العرب اصول العمارة والناصرية والديوانية وبغداد..وهم سكان الارض الاصليين بوسط وجنوب.. اما البقية فهم (اجانب من اصول نجدية.. واحسائية.. بل نجد فرس سنة يسكنون ابو الخصيب).. وبكربلاء تحاول قوى عجمية طرد الشيعة العرب من ابناء وسط جنوب.. لشعورهم بانهم يمثلون تهديد ديمغرافي لمخططات ايرانية لتعجيم كربلاء بالايرانيين..

ونعطي مثال .. الغطرسة الايرانية:

فتصريحات المسؤولين الايرانيين.. بقولهم ..(نرفض جعل الاراضي الايرانية ساحة حرب) ولكن (يقبلون استهداف الاراضي السعودية بصواريخ ايرانية ضد ارمكو عصب الاقتصاد النفطي العالمي والسعودي)؟ (فايران تهدد بحرب شاملة.. اذا مست الاراضي الايرانية) وتقول (نرفض جعل الاراضي الايرانية ساحة حرب().. واكد حسين سلامي (قائد الحرس الثوري الايراني) بان (خير استراتيجية لايران هي نقل المعارك لخارجها.. لتأمين داخلها.. والعراق ضمن المجال الحيوي الايراني)؟؟ اي (حرق العراق نيابة عن ايران).. لعن الله النظام الايراني العفن.. ولعن الله ذيوله وعملاءه بالعراق والمنطقة مليارمرة..الم اقل لكم غطرسة وحقارة واستكبار ايراني ليس له مثيل..

فمن ذلك نصرخها.. تبنه.. (لمن يقول انتم شيعة العراق..اوصلتم هؤلاء الفاسدين عملاء ايران)

اما بخصوص من اوصل هؤلاء الفاسدين (عمي تبنه لله.. وقاطعنا الانتخابات عام 2018).. وتم حرق القنصلية الايرانية.. وواجهنا هذه الاحزاب والمليشات القذرة.. وتم قمعنا ..
فلا تلومنا على ما مضى.. لو كنا نعلم هم هكذا لما انتخبناهم.. بس ماذا نفعل للطاغية صدام.. من طغيانه .. جعل كل من يعارضه حتى لو كان كلب نسميه حجي جليب..ثم اليس انتم السنة احتضنتهم القاعدة وداعش..والبعث.. وحرقتهم العراق .. ولمنسمع يوما الجماعات السنية المسلحة تستهدف السفارةالايرانية او الايرانيين..مثلما استهدفتهم الشيعة العرب بهجماتكم..المهم حتى لا يعاتب بعضنا بعض.. فما الحل:

فلو ثار السنة.. سنقول عنهم نحن الشيعة هم دواعش .. ونقضي عليهم.. ولو ثار الكورد.. سنقول عنهم انفصاليين.. ونقضي عليهم كما في ازمة كركوك
ولو ثار الشيعة العرب.. سنقول هم عملاء.. وسنقضي عليهم كما حصل بمظاهرات وسط وجنوب.. وتم قمعهم من مليشة الحشد والاحزاب الاسلامية الموالية لايران
لا حل الا الاقليم الثلاث الفدرالية.. ودعم دولي لنا بالداخل ضد ايران والمحيط العربي السني الاقليمي معا..

من كل ذلك لنناقش .. هذه الجملة.. لمعرفة مدى مصداقيتها..ماذا نفهم منها؟

لن ينتهي الفساد..الا (بثورة شعبية للشيعة العرب).. بوجه (المرجعية) فالاحزاب من وحي مرجعيات.. فالمحصلة التغيير لن ياتي ولو حرقنا (المنطقة الخضراء) فدخلناها ثم خرجنا وكأن شيء لم يكن.. وخاصة من صعد على اكتاف المتظاهرين هم (الشيوعيين والصدريين) وكلاهما جزء من النظام السياسي الفاسد نفسه ..فافرغوا المظاهرات من محتواها.. وزرعوا الاحباط بنفوس الناس..ما الاسباب:

فهل التجربة المصرية والسودانية والجزائرية.. والتونسية.. حققت اهدافها فعلا وقضت على الفساد وحققت النمو الاقتصادي فعلا؟ اليس الازهر بمصر مشيخته سنية مصرية.. لشعب سني مصري بغالبيته.. في حين وسط وجنوب شيعة عرب.. بعمومهم..يهيمن عليهم بالنجف الشيعية العربية (مرجعية عجمية لبنانية ايرانية)؟اليس تلك الشعوب من مكون واحد داخل كل دولة..في حين العراق مكونات متنافرة لا يجمعها جامع ولا يوحدها موحد.. مما يتطلب بثورة داخل كل مكون ينظف نفسه من (الفاسدين فيه).. ثم بعد ذلك يبرز نخب نظيفة تمثله..
اليس الاقاليم الثلاث هي الجسر للوصول للديمقراطية والاستقرار والنزاهة الحقيقية بمنطقة العراق.

السؤال.. (ولاء الشيعي العربي لمن)؟ اليس سر نجاح الكرد (ولاءهم لمشروع لارض كردستان)

فاليس السنة العرب ولاءهم لاقليم سني عربي فدرالي.. او العودة لحكم العراق..او اقامة دولة سنية كبرى تميع الحدود باسم الخلافة الاسلامية.. وقبل عام 2003 كانت باسم الامة العربية والوطن العربي الوهمي ذي الغالبية السنية العربية..السؤال (الشيعة العرب الخلل فيهم اين) لماذا ليس لديهم ولاء لارضهم.. مثل ولاء قياداتهم لايران؟ اين الخلل.. هذا دورنا كنشطاء ونبحث عن الخلاص .. ان نناقشه.. من قلع الشيعي العربي من جذوره .. ارضه .. جاموسته.. زرعه.. نخيله.. مصنعه.. مزرعته.. ليجعله مشروع للموت.. باسم جيش شعبي سابقا.. وحشد شعبي حاليا.. وجعلوهم يتقبلون لسنوات قبل 2014 ايضا مشاريع للقتل باسم لو قتل نص الشيعة لاتردوا؟من جعل الشيعي العربي يخاف من مصدر قوته (الاقليم)..

فالاقليم الشيعي العربي.. هو الخطوة الاولى بالمجال الصحيح.. وهو اول الغيث.. ولا نقول هو عصى موسى.. ولكن مشكلتنا بالعراق لمدة تزيد عن 90 سنة.. حتى بداية الحل لم نضع ارجلنا عليها. .. فهل نحن (بالعراق كشعوب) ارقى من (السويسريين)؟؟ فالسويسريين لم يتحدثون نثريات وشعارات الوحدةولا فرق بين الالماني والفرنسي واليطالي..بل اسسوا (فدراليات ثلاث).. (اقليم للايطاليين واقليم للفرنسيين واقليم لللمان).. ونهضوا.. كذلك بالبوسنة والهرسك بعد معارك اسسو فدراليات (للمسلمين السنة بالبوسنة..وكذلك لاصرب وللكروات).. وايضا كل منها نزعة دينية (الصرب ارذوذكس..الكروات كاثوليك)..

والاتحاد السوفيتي تقسم لدول.. امريكا تحكمها فدراليات.. اذن التقسيم .. او الفدراليات هي حلول للازمات.. فالاولوية لحقن الدماء .. وليس وحدة اوهام الاوطان..(فالدماء اقدس من وهم الاوطان)..والله اهون لديه هدم الكعبة من سقوط قطرة دم مظلوم..

ثم الا تنتبهون.. المركزية .. ليس فقط تجزأ العراق وتهشمه.. بل تزيل ما تبقى من قيم اخلاقية واجتماعية رصينة.. وتفتك به كل الموبقات..فالمحسوبية والمنسوبية والولاءات الحزبية والعائلية والولاء لاجندات خارجية اقليمية.. كلها تجري بظل وحدة العراق المركزي.. وليس بظل الفدراليات او التقسيم..وكل الاحزاب والمتنفذين والعوائل المتحكمة .. ترتعب من الفدراليات وخاصة فدرالية وسط وجنوب..لانها تسحب البساط من تحت اقدامها ..وتجعلها معزولة عن مكوناتها.. فالفدراليات الثلاث تجعل كل مكون يستفرد بقواه السياسية التي سرقته وتسيدت عليه بالمركزية.. لتنتقم منهم وترسلهم لمزبلة التاريخ.. وهذا ما يجعل هذه الاحزاب ترتعب من الفدراليات الثلاث..

واخيرا نحذر من فكرة المؤامرة.. مجمدة العقول: (فالعراقيين يتفوقون العلوم ويفشلون بالسياسية)

فنحذر من (الاحكام المسبقة.. النابعة من فكر المؤامرة..).. فشيعة عرب تفوقوا بالعلوم الرياضيات والطب والهندسة باوربا وامريكا..لانها تخلوا من فكر المؤامرة
في حين فشلوا باطيافهم ومكوناتهم.. سياسيا وثقافيا وفكريا ودينيا.. لان كل شيء ينبع من فكر المؤامرة لدى هؤلاء بكتابة التاريخ والسياسية والادارة.. فوالله فكر المؤامرة.. سم زعاف.. (كل غبي ويدرك انه غبي.. يلقي بكل شيء على فكرة المؤامرة الصهيونية.. الامبريالية.. لاستعمارية.. الماسونية..اليهودية.. النصرانية .. الوثنية.. الامريكية..الاوربية.. الهندوسية .. على شويه سيخية.. الخ الخ الخ)؟؟ فمو كافي عاد.. (يعني مثلا.. امريكا وكالة ناسا لعلوم الفضاء..تتامر على .. معيدي بالهور يمشي مع جاموسة؟؟ لو مع اعرابي بالصحراء يمشي مع بعير)؟؟اتقول الله..

والله لم يتامر عليكم يا ايه الشيعة العرب.. ويا اهل الشرق الاوسط.. الا انفسكم الامارة بالسوء..تنتخبون فاسديكم.. وتصنمون عليكم اصنام تقدسونها بشرية.. وتحرككم احزاب لا تبحث الا عن مصالحها واجنداتها الخارجية..

لو نقول يا ايه الشيعة العرب اسسوا دولة لكم اواقليم فدرالي.. تقولون مؤامرة كونية علينا لتقسيم العراق.. وتناسيتم بان (العراق نفسه اسس بخرائط الشرق الاوسط القديم سايكيس بيكو الانكلو فرنسية.. وان العراق مقسم بلا تقسيم وتقسيم المقسم ليس بتقسيم بل تنظيم)..

……………………….

واخير يتأكد للشيعة العرب..بمنطقة العراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

https://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr

…………………….

سجاد تقي كاظم

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close