التخبط الامري كي انتشر حتى في امريكا

امريكا بالرغم من كثرة معاهدها للدراسات الاستراتيجية و السياسية و الاجتماعية تتخبط بأخطائها المتكررة في العالم خاصة في الشرق الاوسط.

السبب كون من يدير هذه المؤسسات اغلبهم شاركوا في الادارات الامريكية السابقة و ثبت فشلهم ثم اصبحوا خبراء بعد ذلك.

سبب اخر ان هذه المعاهد تسعى للحصول على المال و تعدّ الدراسات على هوى طالب الدراسة و اصبحت تحليلاتها تحاليل (خروج و ادرار).

مثال: الشرير جورج الابن كان مصمما على تدمير العراق قبل حرب 2003 و سؤل احد جنرالات الخمس نجوم من قبل الاعلام (عن خطة الحرب) فقال:

لدينا 23 خطة و اشار الى الرّف الذي وضعت فيه الخطط وكانت نتيجة الحرب اختيار خطة قتلت العراقيين و نشرت السرطانات بينهم و اختبار ساسة فاشلين ما رسّخ عداء العراقيين لأمريكا بدلا من شكرهم على ازاحة صدام. تخبط الادارات الامريكية السياسي و العسكري في افغانستان و العراق و اليمن و ليبيا اضاف له ترامب التخبط الاقتصادي و فرض العقوبات حتى اثناء نومه و شخيره و شملت الماء و الهواء.

العاقل يستفيد من اخطائه لتجنبها او تصحيحها بينما الشريران بوش الاب و بوش الابن كرّرا حروبهما ثم الشرير اوباما احتضن المنظمات الارهابية و اخيرا المتهور الكاوبوي ترامب مهووس بالعقوبات.

الفضائح الامريكية الجنسية و المالية و الاستخباراتية تتكاثر اخرها تدخل ترامب لتزوير الانتخابات و مع ذلك تنتقد امريكا الانتخابات في دول اخرى و تحتضن دول الخليج الوهابي التي تقطع فيه رؤوس المعارضين بالسيوف.

من صفات الكاو بوي الامريكي الغطرسة و الابتزاز و انتقاد الاخرين بينما هو يفتخر بغطرسته وابتزازه.

سياسة الكاو بوي ترامب الفاشلة في امريكا و في العالم فاقت من سبقه من الاشرار بوش الاب و بوش الابن و اوباما و قد فضحته مكالمته مع الرئيس الاوكراني لتزوير الانتخابات لصالحه.

ملاحظة: ربّ ضارة نافعة:

اولا: التخبط الامريكي ساعد على التمدد الروسي السياسي و العسكري و الاقتصادي في العالم و سيقضي على تهور القطب الامريكي الواحد.

ثانيا: التخبط الامريكي ساعد على التمدد الصيني العسكري و السياسي و الاقتصادي في العالم و سيقضي على تهور القطب الامريكي الواحد.

ثالثا: التخبط الامريكي مع الاتحاد الاوربي دفع دوله خاصة فرنسا و المانيا الى الابتعاد عن امريكا لتستقل بسياستها.

رابعا: التخبط الامريكي مدفوعا بنهب الدولار الخليجي (ورّط) الخليج الوهابي بحرب في اليمن ثبت فشلها و ضربات الحوثيين الشجعان الصاروخية و بواسطة الطائرات المسيرة زعزعت عروش الملوك و الامراء.

دليل على سذاجة و تخبط الساسة و العسكر و محللي الادرار و الخروج الأمريكان:

قصف منشئات ارامكوا اثبت ان تقنية المضادات للصواريخ وللطائرات المسيرة الامريكية (سكراب) و كان الاجدر بالساسة و العسكر و (المحللين) الامريكان ان يصمتوا للتقليل من قيمة تقنية صواريخ و طائرات الحوثيين.

بدلا من الصمت و اصلاح تقنيتهم الفاشلة تهريجهم و عربدتهم و غضبهم على ايران انعش شجاعة الحوثيين و مهارة التقنية و العلم الايراني و هذه سذاجة ما بعدها من سذاجة.

ختاما: التخبط الامريكي بكل اشكاله سيقضي على تخبط القطب الواحد و على عملاء امريكا خاصة ملوك و امراء الخليج الوهابي و الشحاذين سيسي مصر و ملك الاردن الهجين.
احمد كاظم

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close