بارزاني – علاوي: لا يمكن القبول بأي تغيير للعملية السياسية خارج الدستور والاليات الديمقراطية

اصدر رئيس الحزب الديمقراطي الكوردستاني مسعود بارزاني ورئيس الإئتلاف الوطني العراقي اياد علاوي بيانا مشتركا بخصوص المستجدات في الساحة العراقية.
وجاء ذلك، اليوم الاثنين، خلال استقبال بارزاني لعلاوي في اربيل.
خلال الإجتماع جرى بحث الأوضاع السياسية في العراق والمستجدات والمتغيرات الآنية، والأحداث والتوترات الأخيرة في بغداد وبعض المحافظات الاخرى، وقد إتفق الجانبان على مايلي :
أولاً: لايمكن القبول بأي تغيير في العملية السياسية خارج السياقات والأطر الدستورية والاليات الديمقراطية.
ثانياً: نؤكد دعمنا ومساندتنا الكاملة للحكومة الحالية برئاسة الدكتور عادل عبد المهدي، كما ندعو الحكومة الى بذل اقصى الجهود لضمان الإستقرار والسيطرة على الأوضاع ومحاسبة الفاسدين والمتسببين بأراقة دماء الأبرياء.
ثالثاً : ندعوا الى الحفاظ على سلامة وصون كرامة مكونات الشعب العراقي بكافة اطيافه، وسوف نتعاون فيما بيننا في جميع المناحي.
رابعاً: نتقدم بالتعازي والمواسات الى ذوي الضحايا المغدورين في الأحداث الأخيرة، كما نتمنى الشفاء العاجل للجرحى والمصابين، نؤكد على دعوتنا للحكومة العراقية الى الإهتمام والرعاية التامة بالضحايا والجرحى وتعويض المتضررين.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close