حكومة كوردستان: تصعيد تركيا يتعدى حدود سوريا ويهيء لعودة داعش

أصدرت حكومة إقليم كوردستان، الثلاثاء، بياناً بشأن المستجدات في شمال شرق سوريا.

وفيما يلي نص البيان:

تعرب حكومة إقليم كوردستان عن قلقها العميق بشأن قرار الولايات المتحدة الانسحاب من المنطقة الآمنة في شمال شرق سوريا، وإزاء التقارير التي تتحدث عن عملية عسكرية تركية محتملة. وتدعو الحكومة تركيا، كعضو في التحالف الدولي، إلى تجنب أي تحرك من شأنه أن يقوض التقدم المحرز ضد تنظيم داعش، ولاسيما خروج أماكن احتجاز المقاتلين الإرهابيين عن السيطرة.

إن آثار عواقب التصعيد العسكري تتعدى حدود سوريا، مما يهيئ ظروفاً لعودة داعش ويسبب نزوحاً جماعياً للسكان، لذلك لا بد من أن تنخرط جميع أطراف النزاع، بما في ذلك الأطراف الكوردية، في حوار لتهدئة الوضع. ولطالما أكدت حكومة الإقليم على أن الأزمة يجب أن تُحسم من خلال حل سياسي راسخ يضمن حقوق السوريين جميعاً ومن بينهم الشعب الكوردي.

لقد قدم إقليم كوردستان تضحيات جسيمة في حملة دحر داعش، وهو يستضيف في الوقت الراهن ١.١ مليون نازح، كثير منهم فر من ذلك الصراع. وتقع على عاتق المجتمع الدولي مسؤولية منع تكرار ذلك مجدداً.

ستتابع حكومة إقليم كوردستان باستمرار الموقف عن كثب، وستعمل على القضية عبر مختلف القنوات.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close