الأكاديمية العراقية لمكافحة الفساد تستضيف اجتماعاً مهماً لصندوق استرداد أموال العراق

Image previewأفصحت الأكاديميَّة العراقيَّة لمكافحة الفساد عن مجمل نشاطاتها لشهر أيلول الماضي، مُبيِّنةً أنها تضمَّنت إقامة دوراتٍ تدريبيَّةٍ وورش عملٍ وندوة وثلاثة اجتماعاتٍ بإشراك (397) من منتسبي وزارات الدولة ومُؤسَّساتها، كان أهمها استضافة اجتماع مهم لصندوق استرداد أموال العراق

الأكاديميَّة أوضحت أن الدورات التدريبيَّة التي نظَّمتها خلال الشهر الماضي شارك فيها (170) من مُنتسبي الدوائر المُختلفة تضمَّنت قوانين الوظيفة العامَّة بمستويين وإدارة الأزمات، ومسك السِّجلات الماليَّة وأوجه الفساد في العقود الحكوميَّة منها، وتطوير اللغة العربيَّة، وتقييم الأداء المُؤسَّسيِّ للجهات الرقابيَّة، والاستجواب وفقاً لقانون أصول المحاكمات الجزائيَّة، ودور المحاسب والمُدقِّق في الحدِّ من الفساد الإداريِّ والماليِّ، والتخطيط الاستراتيجي ووضع الاستراتيجيات.

وأشارت إلى ورش العمل التي نفَّذتها الدائرة بإشراك (161) مُستفيداً من المُوظَّفين شملت (إجراءات الاسترداد بين الواقع والطموح في ضوء القوانين المحلية والاتفاقيات الدولية)، و(المرأة العراقية ضحية العنف الأسريِّ)، و(المصادر السريَّة ودورها في مكافحة الفساد الماليِّ والإداريِّ)، إضافة إلى (المواصفة الدوليَّة لنظام إدارة مكافحة الرشوة)، و(سبل تحصين الطلبة وترسيخ قيم النزاهة الإيجابيَّة، ونبذ السلوكيَّات السيِّئة)، والندوة الموسومة (حماية المال العامِّ واجبٌ وطنيٌّ) بحضور(37) مشاركاً.

فيما احتضنت الأكاديميَّة ثلاثة اجتماعاتٍ، الأول والثاني حول الفريق المُكلَّف بمتابعة تنفيذ التوصيات الخاصَّة بالوفد العراقيِّ للولايات المُتَّحدة بحضور (16) مُشاركاً، والاجتماع الثالث خاص بـ(صندوق استرداد أموال العراق) حضره (12) مُشاركاً.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close