إيران: تمت معالجة مشكلة “التظاهرات” بالعراق في ظل الدور البارز للسيستاني

عد رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني، ان “مشكلة” التظاهرات في العراق تمت معالجتها وذلك عبر الدور التي ادته المرجعية العليا في النجف المتمثلة بآية الله علي السيستاني.

جاء ذلك خلال لقائه رئيس لجنة السياسة الخارجية في البرلمان العراقي شيركو ميرويس وعددا من نواب هذا البرلمان على هامش الاجتماع الـ 141 للاتحاد البرلماني الدولي في بلغراد، بحسب ما نشرته وكالة الانباء الرسمية “ارنا” اليوم الاربعاء.

واعتبر لاريجاني الاحداث الاخيرة في العراق بانها “مقلقة” وقال، “اننا على ثقة بان الشعب العراقي سيحل هذه المشكلة الا ان المسالة المهمة هي الكشف عن اسبابها”.

واضاف، انه “رغم ان التظاهرات تشاهد بصورة طبيعية في جميع الدول الا ان هنالك قضايا اخرى كامنة وراء التظاهرات المسلحة والمتسمة بالعنف ولكن لله الحمد فقط تمت معالجة المشكلة في ظل الدور البارز لآية الله السيستاني”.

وتابع لاريجاني بالقول ان نمو وامن العراق يصبان في مصلحة ايران ايضا الا ان بعض الدول لا تستسيغ رؤية العراق الآمن والمستقر ، اذ انها ومنذ بدء سياسات العراق الجديدة بادرت لمواجهتها بالاعمال الارهابية”.

وصرح بان “بعض مشاكل ايران مع دول جارة هو حول العراق وان ايران تؤمن بديمقراطية العراق”.

وتابع لاريجاني بالقول ان “ايران لا تتدخل في شؤون العراق وليست لها قوات فيه”، مردفا بالقول انه “حينما هاجم داعش العراق طلب العراق من ايران المساعدة حيث قمنا بمساعدتهم”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close