سؤال: واخيرا (اكتشف مقتدى الصدر)..(الامام الحسين من سرقنا) (فدعانا لكربلاء لنقول له..كلا للفساد)؟

بسم الله الرحمن الرحيم

عندما يخرج المتظاهرين ضد الفساد وضد النظام السياسي المتهرئ بكل رذيلة.. يذهبون للمنطقة الخضراء.. حيث مقر الفاسدين ووكر حكمهم.. وهم احزاب و كتل من وحي مرجعيات النجف.. فيعمل المتظاهرين لحرق مقار الاحزاب والمليشيات.. كما حصل بالسنوات الماضية واليوم.. فالسؤال (دعوة مقتدى الصدر للشيعة للذهاب للامام الحسين بمناسبة الاربعينية لابسين الاكفان.. ليصرخون امام الامام الحسين ومرقده .. كلا كلا للفساد؟؟ كلا كلا لامريكا)؟؟ فهل الامام الحسين من سرقنا.. وهل امريكا من قتلت المتظاهرين.. ام جماعة ايران (الخرساني ووزارة الداخلية التي يتحكم بها مليشة بدر الايرانية الولاء)؟؟ واليس الصدريين وممثلهم سائرون الذي يتزعمه الصدر التي تتمتع بالرواتب الخرافية والسيارات المصفحة.. والعقود.. هم من سرقو شعوب العراق وخاصة الشيعة العرب بوسط وجنوب.. مع باقي الكتل السياسية ..

اليس المفروض ان يخرج الشيعة العرب مظاهرات امام بيت الصدر والسستاني والسفارة الايرانية حيث ان الحكومة شكلت من اربعة (ايران ومحمد رضا السستاني ومقتدى الصدر وعمار الحكيم) هؤلاء الائمة الروحية للكتل الفاسدة التي حكمتنا عمالة وخيانة وفساد منذ عام 2003..

………………………

واخير يتأكد للشيعة العرب..بمنطقة العراق بمختلف شرائحهم.. ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

https://www.sotaliraq.com/latestarticles.php?id=222057#axzz4Vtp8YACr

…………………….

سجاد تقي كاظم

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close