“البارتي” يرد على الخزعلي: لولا احترامنا لعبدالمهدي والاجواء الايجابية لما صبرنا وسكتنا

رفض الحزب الديمقراطي الكوردستاني، تصريحات لزعيم عصائب اهل الحق قيس الخزعلي تخص ارجاع مقار “البارتي” بكركوك من قيادة العمليات المشتركة والحشد الشعبي.
ووجه رئيس مجلس قيادة كركوك- گرميان للحزب الديمقراطي الكوردستاني، كمال كركوكي حديثه عبر بيان “لقيس الخزعلي وأمثالك، يجب أن تعلموا جميعاً أنه لو لا احترامنا لشخص رئيس الوزراء الدكتور عادل عبد المهدي وكل محبي الشعب العراقي الأصلاء، ولولا احترامنا للأجواء الإيجابية التي تعم العلاقات بين إقليم كوردستان والحكومة الفدرالية، وإلا لما كنا صبرنا وسكتنا إلى الآن”.
واضاف “ولا كنت أنت ولا راكان الجبوري ولا سعد حربية تستطيعون ولو للحظة استخدام أو العمل براحة في أي مقر من مقرات الحزب الديمقراطي الكوردستاني”.
وحذر الخزعلي، امس الأربعاء، من تسليم المقر المتقدم في محافظة كركوك إلى الحزب الديمقراطي الكوردستاني، واصفا اياه بغير المدروس والخاطئ.
وكشف محافظ كركوك وكالة، راكان سعيد الجبوري، بأن رئيس الوزراء العراقي أمر باعادة مقر المجلس القيادي للحزب الديمقراطي الكوردستاني، والذي كان يشغله قيادة العمليات المشتركة عقب احداث 16 تشرين الاول 2017.
وجاء القرار بالتزامن مع استمرار مباحثات اقليم كوردستان والحكومة العراقية بخصوص كركوك والمناطق المتنازع عليها من ضمنها عودة الديمقراطي الكوردستاني وتسليمه جميع مقراته في كركوك، الا ان القرار واجه انتقادات بعض المواطنين من المكون العربي، ونظموا تجمعات احتجاجية امام مقر قيادة العميات المشتركة في المحافظة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close