رئيس مجلس ديالى يكشف سر الخروقات الأمنية في المحافظة

كشف رئيس مجلس ديالى علي الدايني، الجمعة (18 تشرين الأول 2019)، عن سر الخروقات الأمنية الأخيرة داخل المحافظة.

وقال الدايني في حديث إن “ديالى محافظة مترامية الأطراف وتعاني من سلسلة تحديات في مشهدها الأمني وهذه حقيقة لا يختلف عليها اثنان”.

واضاف، أن “سر الخروقات الامنية الاخيرة في ديالى، ترجع الى قلة القدرة القتالية الموجودة على الارض على نحو يمكنها ان تمسك كل المناطق ما خلق فراغات امنية كبيرة كانت سببا في تكرار الخروقات لأن المتطرفين استغلوا تلك الامور في محاولة العبث بالأمن والاستقرار الداخلي”.

واكد رئيس مجلس ديالى أن “أمن المحافظة يجب أن يُدعم ويُعزز بقطعات عسكرية إضافية، وهذا ما خاطبنا به بغداد أكثر من مرة دون اي استجابة حتى الآن”، مبينا أن “ديالى هي مفتاح أمن بغداد وتعزيز واقعها الأمني ضرورة إستراتيجية لدرء مخاطر العنف عن العاصمة”.

وكانت ديالى شهدت مؤخرا سلسلة أعمال عنف أدت إلى سقوط ضحايا في صفوف المدنيين ومنتسبي القوى الأمنية بفعل نشاط الخلايا المتطرفة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close