عرض فیلم «تشوکا كم الساعة الآن؟» لـ «بهروز بوجاني» في مهرجان السليمانية السينمائي الدولي الرابع

Image preview

منصور جهانی – عُرض الفيلم الوثائقي «تشوکا كم الساعة الآن؟” للمخرج «بهروز بوجاني» وآرش كمالي سروستاني» في قسم «العرض الخاص» خلال فعاليات النسخة الرابعة من مهرجان «السليمانية» السينمائي الدولي.

الفيلم (تشوکا كم الساعة الآن؟) من إخراج «بهروز بوجاني» الصحفي والكاتب الايراني الكردي، وصانع الافلام «آرش كمالي سروستاني» الذي يقيم في هولندا، تألق بمشاهده الخلابة والواقعية المأخوذة من جزيرة مانوس في استراليا، وتمكن مخرجه بوجاني من خلال تصويره سرّا معتمدا على كاميرا هاتفه المحمول من التخفي عن أعين رجال الشرطة الذين يراقبون الجزيرة حيث يعيش أكثر من ألف لاجئ فيها.

ويشارك الفيلم الوثائقي الذي يسلّط الضوء على حياة اللاجئين، في قسم «العرض الخاص» غير تنافسي في مهرجان «السليمانية» Slemani السينمائي الدولي الرابع الذي انعقد في قاعة سيتي سينما بمدينة السليمانية العاصمة الثقافية والفنية لإقليم كردستان العراق.

يشار الى أن جزيرة مانوس مكان أشبه بالمعتقل تستخدمه الحكومة الأسترالية لاحتجاز أكثر من ألف طالب لجوء، كما أنها موطن بهروز بوجاني، الحائز على جائزة السيرة الوطنية الأسترالية، وجائزة «آنا بوليتكوفسكايا» للصحافة التحليلية، وجائزة «فيكتورين برمير» لأفضل جائزة أدبية أسترالية، وجائزة «نيو ساوث ويلز برمير» للأدب، وجائزة صناعة الكتب الأسترالية، كما حصد جائزة موثقين ضد الحجب.

ولايُسمح للصحفيين بدخول جزيرة مانوس، ويأمل بوجانی، الذي يتمتع بخبرة حقيقية في الجزيرة، في بوخارست أن يعرض الفيلم الوثائقي «تشوکا كم الساعة الآن؟” لطالبي اللجوء في مركز الاحتجاز. وبعد مشاركة فيلم «تشوکا كم الساعة الآن؟” في مهرجان سيدني للأفلام في استراليا، تألق في أحدث إطلالة عالمية له في مهرجان لندن السينمائي بنسخته الواحدة والستين في بريطانيا.

الفيلم مقتبس عن اسم طائر محلي في جزيرة بابوا غينيا الجديدة يسمى تشوكا، وهو أيضا اسم الحبس الانفرادي الذي أقيم داخل المخيم لطالبي اللجوء. وفقًا للسكان المحليين، يُعد تشوكا رمزًا لهوية السكان الأصليين في المنطقة الذين يعلنون عن الوقت بالغناء الطويل والغريب. وصف طالبو اللجوء الذين ظهروا في هذا الفيلم الوثائقي الأيام التي قضوها في تشوكا بأنها أسوأ أيام حياتهم.

وتشرف على تنظيم النسخة الرابعة لمهرجان هذا العام شركة «مستي فيلم» للأفلام وبإدارة «فؤاد جلال»، وبرئاسة «ملا بختيار» مسؤول القسم الخاص بدعم هذا المهرجان واحدى الشخصيات السياسية البارزة في إقليم كردستان العراق، والادارة الفنية يشرف عليها «دانر عمر فارس» علاوة على مديرة التنسيق والتنظيم «لينا رضا».

يستضيف مهرجان «السليمانية» الدولي الرابع لهذا العام 134 فيلما لمخرجين من 79 بلد حول العالم، تشمل منتجات أعوام 2018 و 2019 في القسمين التنافسيين: 1- «سينما العالم» (دولي) ويتضمن أقسام الآثار السينمائية الطويلة والقصيرة والأعمال الوثائقية وأفلام الانيميشن والتجريبي، 2- «السينما الكردية» (محلي) ويتضمن الأعمال السينمائية الطويلة والقصيرة، الوثائقية، الانيميشن والتجريبي بالاضافة الى إقامة ورش عمل متخصصة في صناعة الأفلام واجتماعات الإنتاج المشترك.

مديرية العلاقات العامة لمهرجان السليمانية السينمائي بنسخته الرابعة.Image previewImage preview

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close