لا اصلاح و الرواتب و المخصصات فاحشة

رشيد سلمان

رواتب الرئاسات الثلاث و منافعها و مخصصاتها و حماياتها لا مثيل لها في العالم لان راتب ترامب 400 الف دولارا سنويا بينما راتب (رئيسنا التشريفي) مليون و 200 الف دولارا سنويا.

رواتب الرئاسات الثلاث و منافعها و مخصصاتها لا مثيل لهل في العالم لان راتب بهلول الاقتصاد مليون دولارا سنويا بينما راتب جونسون البريطاني 170الف دولارا سنويا.

رواتب الرئاسات الثلاث و منافعها و مخصصاتها و حماياتها لا مثيل لها في العالم لان راتب رئيس مجلس على بابا 800 الف دولارا سنويا بينما راتب رئيس مجلس النواب البريطاني 120 الف دولارا سنويا.

اذا اضيفت المنافع و المخصصات و الحمايات الى الراتب نحتاج الى حاسبة ما يفسر تمسك الرئاسات بالمناصب مع انهم عطالة بطالة.

اللصوص يشكون من خواء الخزينة و مع ذلك يستمرون بنهب المال العام بينما المواطنون رواتبهم لا تكفي للعيش الصحي او عاطلون عن العمل.

اللصوص يثرثرون عن الاصلاح و يوعدون المنتفضين بالخير و البركة و لكنهم صم بكم عمي عن نهبهم للمال الحرام الذي حرم المواطنين من الغذاء و الدواء و التعليم و السكن و حصتهم القتل و الجروح.

الحل: استمرار الانتفاضة المباركة الى ان يتم الخلاص منهم جميعا لان الكل فاسدون و من لا يصلح نفسه لا يؤتمن.

الرحمة على شهدائنا الابرار و الصبر الجميل لأهلهم و محبيهم و الشفاء العاجل لجرحاهم و الخزي و العار حصة الفاسدين.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close