بعد الصدر .. المجمع الفقهي السني بالعراق يصدر 5 نقاط بشأن التظاهرات

اصدر المجمع الفقهي العراقي لكبار العلماء للدعوة والافتاء يوم الثلاثاء بيانا حول حالة الترقب لما قبل التظاهرات التي من المقرر ان تنطلق في يوم 25 من الشهر الجاري.

وقال المجمع في بيان اليوم ان “المطالبة بالحقوق امر اقرته الشرائع السماوية وايدته الدساتير والقوانين كافة”.

واضاف البيان ان “الالتزام بسلمية التظاهرات طريق الى نجاحها، لذا ينبغي الحفاظ على ذلك، وعدم السماح بالاعتداء على الممتلكات العامة والخاصة فانه محرم شرعا”.

واردف البيان بالقول ان “مراعاة حرمة الدم، واجب شرعي وانساني، فعلى الجميع عدم استخدام العنف، وتجنب اراقة الدماء”.

وطالب البيان الرئاسات الثلاث بـ”اتخاذ خطوات اصلاحية جادة، ومنها الاصلاح في النظام السياسي القائم على المحاصصة، والقضاء على الفساد ومحاسبة المفسدين، ومعالجة البطالة، واعمار المحافظات المنكوبة والمتضررة جراء العمليات الارهابية والعسكرية، والمحافظات التي تعاني من الاهمال الخدمي، واطلاق سراح المعتقلين الابرياء، والكشف عن مصير المغيبين قسرا”.

وتابع البيان انه “نؤكد على احترام الحرية الاعلامية، وندين الاعتداء على المؤسسات، والشخصيات الاعلامية كافة”.

واعلن صالح محمد العراقي، المقرب من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في وقت سابق نت اليوم تأهب ست مجاميع للتظاهرات المرتقبة يوم الجمعة المقبل.

وشهدت العاصمة بغداد وعدد من المحافظات ذات الغالبية الشيعية تظاهرات دامية في مطلع شهر كانون الاول الجاري احتجاجا على تردي الواقع المعيشي والخدمي، وتفشي البطالة في المجتمع، واستشراء الفساد المالي والاداري في مؤسسات الدولة ودوائرها فيما التزمت المحافظات ذات الغالبية السنة الصمت نظرا للظروف التي تمر بها مناطقهم جراء العمليات العسكرية ضد تنظيم داعش.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close