“أرنا سولبرك” تنقل خبرة عراقي لوطنه بعد أن تمتع بها النرويجيون!؟

سالم لطيف العنبكي

وزير النفط العراقي يشيد بالخبرة النفطية للنرويج! تلك الخبرة التي كان عمادها المهندس النفطي العراقي “فاروق القاسم” (البصراوي) الذي أراد قبل 15 سنة أن يقدمها لبلده العراق! إلا أن وزير النفط آنذاك – صاحب العقود الكارثية – “الشهرستاني” قال له: إرحل من العراق قبل أن يقتلوك”!؟ فرحل فعلا وساهم في تطور وتقدم النرويج التي أصبحت بفضل النفط أحسن بلد يمكن العيش فيه نظراً للتطور الهائل الذي تميزت به وتوفير العيش الرغيد لشعب النرويج والضمان الإجتماعي والصحي المتميز.
وبما أن “الشهرساني” المحسوب على الطائفة الشيعية والمقرب من المرجعية كان على علم بما يدور في زوايا هذه البيئة المظلمة من قرارات ومواقف تعمل على إبقاء العراق متخلفاً وتعمه الفوضى ولا يسمح لأي “مخلص” العمل فيه أو تقديم أي خبرة أو مساعدة تجعل من العراق بلدا متقدما وشعبه مرفهاً كما هو حال شعب النرويج اليوم بفضل واحد من العراقيين المخلصين!! بالمقابل لدينا اليوم في العراق مئات الفاسدين يعملون على تدميره وتأخيره رغم ما يملكه من الثروات الطبيعية وفي مقدمتها النفط وأكثر من ذلك ثروة شعبه العظيم الذي لا يرضى بالقهر والضيم!!؟ تحية لفاروق القاسم الذي حققت حلمه “أرنا سولبرك” رئيس وزراء النرويج التي وعدت بنقل شيئا من خبرته إلى بلده الذي لم يرفضه بل رفضه العملاء والفاسدون.. فاروق القاسم الذي قلده ملك النرويج بأرفع وسام لدولة النرويج ويقول عنه النرويجيون إنه أفضل هدية لهم من السماء!! والذي يريد المزيد عليه بمحركات البحث عن فاروق القاسم حتى يزيد اللطم على العراق وشعبه المظلوم!!؟

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close