ثاني محافظة عراقية تصبح خالية من مقار الاحزاب بعد مصرع متظاهر واصابة اخرين

افاد ناشطون ومصادر مطلعة يوم الجمعة ان محافظة المثنى اصبحت خالية من الاحزاب السياسية بعد ان محافظة المثنى اصحبت خالية من الاحزاب السياسية بعد ان تم احراق مقارها.

وقال الناشطون والمصادر ان المقار التي تم احراقها في مدينة السماوة مركز محافظة المثنى كالاتي: حزب الدعوة، حزب الفضيلة، حركة البشائر، ائتلاف النصر، مقر عصائب اهل الحق، تيار الحكمة، مقر منظمة بدر، ومقر سرايا الخرساني، تيار الاصلاح، المجلس الاعلى، ومكتب النائب اشواق الظالمي، و مقر كتائب سيد الشهداء، وحزب الطليعة اضافة الى مكتب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في المحافظة.

وقال ناشط ان المحافظة اصبحت تخلو من مقار الاحزاب بعد احراقها، مضيفا ان متظاهر لقي حتفه واصيب اثنان اخران بعد ان حاصرتهم السنة الهب في مبنى مقر حركة الاصلاح في السماوة.

وكان متظاهرون في محافظة ذي قار قد اعلنوا في الخامس من شهر تشرين الاول الجاري عن خلو المحافظة من مقار الاحزاب بعد احراقها.

في غضون ذلك اضرم عدد من الاشخاص النيران في مقر حركة “عطاء” بزعامة مستشار الامن الوطني فالح الفياض، ومكتب عضو مجلس النواب العراقي كاظم الصيادي في مدينة الكوت العاصمة المحلية لمحافظة واسط.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close