الصابئة المندائيون يعلنون إلغاء الاحتفال بـ عيد الازدهار

أعلنت طائفة الصابئة المندائيين في العراق والعالم، أمس الأربعاء، إلغاء كافة مراسيم الاحتفال بـ”عيد الازدهار” احتراماً لشهداء التظاهرات.

وقال رئيس الطائفة، الشيخ ستار جبار الحلو، في بيان: “كنا ومازلنا جزءا من هذا الشعب العظيم نفرح لفرحه ونكظم لغيضه الشعب الذي ضحى ومازال يضحي من أجل حريته وكرامته ومستقبل أجياله”.

وتابع الحلو: “وفي الوقت الذي نعلن عن تضامننا مع مطالب أبناء شعبنا من المتظاهرين السلميين والتي هي مطالب كل أبناء هذا الشعب بكل مكوناته الدينية والمذهبية والقومية في العيش بكرامة وحرية، وكجزء من التضامن مع مطاليب شعبنا العادلة، نطالب الحكومة والجهات ذات العلاقة بسرعة الاستجابة لهذه المطالب الحقة وعدم تجاهلها والتي هي مطالب مشروعة تدعوا إلى البناء والكساء والغذاء والدواء وتساوي الفرص والقضاء على البطالة وإنهاء المحاصصة والمحسوبية، دون وعود طويلة الأمد وتفهم سبب خروج الشعب للمطالبة بالإصلاح بعد أن دب في نفوسهم اليأس والإحباط”.

ودعا، المتظاهرين إلى “عدم السماح للمندسين والمغرضين بحرف التظاهرات عن مسارها الحقيقي والحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة”، مردفاً: “إن حزننا كبير على الدماء الزكية التي سالت من شبابنا الحالمين بالأمل والفرح، هذه الدماء التي هزت الضمائر وزادت من نواح الثكالى”.

وختم بالقول: “واحتراماً لهذه الدماء التي أريقت على مذبح الحرية والكرامة، نعلن عن إلغاء كافة مراسيم الاحتفال بالعيد الصغير (عيد الازدهار) الذي يصادف في 2-11-2019 في العراق وكافة دول الشتات والتي يتواجد بها أبناء طائفتنا، وسوف تقتصر على المراسيم الدينية وعلى صلوات الابتهال لأرواح شهدائنا والدعوات من أجل عراق مزدهر يهنأ به الجميع”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close