ثلاثة رؤوساء وزراء للعراق المالكي والعبادي والمهدي .اثبت فشلهم ويجب محاكمتهم ..

الآن بعد القضاء على ابو الحروب صدام .جاء دور من استلام المالكي للسلطة والعبادي والمهدي إثبتوا انهم عنصرين وظالمين حتى بين المكون الواحد فما حال الشعب العراقي وطوائفة .لكون قانون التقاعد غير موحد موظف سابق ( ٤٠٠ ) الف دينار وموظف حالي ( اكثر من مليون دينار ) والفرق كبير بالراتب ..
وبالنسبة للجيش هناك جداول راتب اسمى للجيش السسابق بأرقام متدنيه .وجداول للجيش الحالي بأرقام عالية .والفرق كبير بالرواتب التقاعدية وهم عراقيين
( يارب )كم حقودين هولاء الأشخاص الثلاثة على الفقراء .وهذه المعلومة بناً على تصريحات النائب وجيه عباس والنائب كاظم الصيادي جزاهم الله خيرا ً ..
أسائل الرؤساء الوزراء الثلاثة .اين ضمائركم يا ساسة العراق .يا حكومة العراق وانتم تسرقون ثروات العراق بحيث ضمنتم مستقبلكم ومستقبل اولادكم وأحفادكم من الاموال التي سرقتموها من الشعب العراقي كل واحد منكم لديه قصور وحساب في البنوك أنتم لا تستحقون السلطة انتم برآء منكم مذهب الشيعة وولاية امير المؤمنين ( ع ) او تحكمون الشعب العراقي. انتم ماهي إنجازاتكم انتم لصوص لقد دمرتم العراق ودمرتم كل شيء. ودمرتم شباب العراق واطفال العراق ونساء العراق والشعب العراقي يموت من الجوع والفقر ،لا مستشفيات نظيفة ،لا مدارس متوفرة ورجعنا للكرفانات .هناك اناس لا يعرفون الماء النظيف او الكهرباء . لماذا لان المسؤولين والسياسيين لصوص حقودين على اخوانهم العراقيين .نتمنى من السيد مقتدى الصدر ان يسيطر على العراق من الفوضى ويحمي الفقراء ويشكل حكومة نظيفة تخدم الشعب وتقدم هولاء اللصوص للمحاكم وحجز ممتلكاتهم وإلغاء رواتبهم مثل ما فرقوا بين الشعب الواحد .
كاتب وناشط مدني علي محمد الجيزاني .

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close