يكذبان على خطى سيدهما

احمد كاظم

الناطقان الاعلامي و العسكري لسيدهما القاتل يسيران على خطاه بالكذب و التزوير عن عدد الشهداء و الجرحى و المعتقلين من المنتفضين الشجعان بالإضافة الى الاستخفاف بأرواحهم و الشماتة بقتلهم و جرحهم.

هذان الناطقان يدعيان الخبرة كذبا لانهما ينهبان مال المنتفضين الشرفاء الشجعان الذي يغدقه عليهم سيدهما كما يغدقه على نفسه و عائلته و على مؤيديه للبقاء في المنصب.

استخفاف هذا الثالوث بعدد الشهداء و الجرحى و المعتقلين و عددهم بالآلاف يدل على شماتتهما مع ان شهيد واحد و جريح واحد من المنتفضين الشرفا الشجعان اغلى من الرئاسات الثلاث وشبكاتها لانهم فاسدون.

هذا الثالوث يتباكون نفاقا على مصلحة المواطنين بينما هم ينهبون مالهم و يشمتون بشهدائهم و جرحاهم و المعتقلين منهم.

تصريحات هذا الناطقان و سيدهما الفاسد كلها اساءة للمنتفضين الشرفاء الشجعان و شهدائهم و جرحاهم و المعتقلين منهم.

ملاحظة:

انتما تدعيان الخبرة العسكرية و الاعلامية كذبا و نفاقا لان الكفوء و النزيه يتسم بالحياد ليحافظ على كفاءته و نزاهته و لا يصبح بوقا نشازا لسيده الذي يغدق علية المال الحرام.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close