السويد تتهم عراقياً بالتجسس لايران

اتهمت السلطات القضائية في السويد، سويدياً من اصل عراقي، يبلغ من العمر 46 عاما، بالتجسس لصالح إيران عن طريق جمع معلومات عن لاجئين إيرانيين يعيشون في السويد وبلجيكا وهولندا.

وذكرت وكالة أسوشيتد برس ان المدعي العام في السويد، هانس جورجين هانستروم، قال في بيان إن الرجل “جمع معلومات شخصية عن إيرانيين من عرب الأهواز لصالح حكومة طهران تحت غطاء تمثيل صحيفة عربية إلكترونية”.

وأضاف هانستروم أن “الرجل المشتبه فيه قام بتصوير مندوبي مؤتمر الأهواز والمشاركين في المظاهرات ضد النظام الإيراني في بلجيكا وهولندا والسويد”.

وتابع هانستروم أن “الرجل كان نشطا خلال فترة 4 سنوات انتهت في شباط 2019، كما أنه تسلل إلى منتديات على الإنترنت لمؤيدي المعارضة، وجمع معلومات تسجيل الدخول عن طريق أجهزة توجيه”.

وأشار إلى أن “الرجل تواصل مع عملاء تابعين للاستخبارات الإيرانية عبر الإنترنت أو من خلال اجتماعات شخصية، جرت بعضها في طهران”.

وذكرت الوكالة أن التحقيق الأولي المكون من 1700 صفحة، وأجرته وحدة الأمن القومي التابعة لهيئة الإدعاء السويدية وجهاز الأمن السويدي “سابو”، يعد سرياً، لافتة الى ان الرجل اعتقل في 27 شباط الماضي، واحتجزته محكمة ستوكهولم في الأول من اذار الماضي.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close