لجنة تكشف عن ارتفاع ضحايا التظاهرات الى 319 قتيلاً

كشفت حقوق الإنسان النيابية، اليوم الاحد، عن ارتفاع عدد ضحايا التظاهرات في العراق.

وقالت اللجنة في بيان مقتضب “بلغ عدد القتلى لغاية الان 319 من المتظاهرين والقوات الأمنية”.

يشار الى ان متظاهرين اسقطوا احدى الكتل الكونكريتية في ساحة الخلاني، وسط بغداد، يوم الاحد، فيما ردت قوات مكافحة الشغب باطلاق الغاز المسيل للدموع بكثافة.

يذكر ان القوات الامنية اغلقت مداخل ومخارج ساحة الخلاني بالكتل الكونكريتية لمنع المتظاهرين من الوصول الى جسور السنك والأحرار والشهداء.

وتحاول القوات الامنية الإبقاء على المتظاهرين داخل ساحة التحرير، وسط العاصمة بغداد، فقط، حسب مصدر امني.

وفشلت الحكومة العراقية في إيجاد مخرج من أكبر تحد يواجهها منذ سنوات. وكسرت الاضطرابات حالة الهدوء النسبي التي تلت هزيمة تنظيم “الدولة الإسلامية” المتشدد في 2017.

وتقول الحكومة إنها تقوم بإصلاحات دون أن تعرض شيئا من شأنه أن يرضي معظم المحتجين. ويعتبر الكثير من العراقيين أن عهود الحكومة بتقديم رواتب للفقراء وتوفير فرص عمل أكثر للخريجين، جاءت بعد فوات الأوان.

ويلقي المحتجون، ومعظمهم شبان عاطلون عن العمل، بالمسؤولية عما آلت إليه الأمور على النخبة السياسية التي تحكم العراق منذ الإطاحة بالدكتاتور صدام حسين في الغزو الأمريكي للعراق عام 2003، ويطالبون بإصلاح كامل للنظام السياسي.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close