نقابة صحفيي كوردستان تحدد موعدا لعقد مؤتمرها الرابع وتؤسس مجلسا للإعلام

اعلن نقيب صحفيي كوردستان آزاد حمد أمين يوم الاثنين، عن عقد المؤتمر الرابع للنقابة في عام 2020.
وعُقد المؤتمر الثالث لنقابة صحفيي كوردستان في تموز 2011 تحت شعار (من اجل ترسيخ حرية الصحافة وضمان حقوق الصحفيين في كوردستان) الذي اجرى تعديلات على قانوني النقابة، والعمل الصحفي في كوردستان، كما ناقش ميثاق العمل الصحفي في الاقليم.
وقال امين ان “الاوضاع التي مر بها اقليم كوردستان، من ظهور تنظيم داعش وما لحق ذلك من تبعات اقتصادية دفع لتأجيل الانتخابات لنقابة صحفيي كوردستان وبقية النقابات كافة”.
واضاف “كنا نؤيد اقامة مؤتمر نوعي وناجح في عام 2018، لانه برأينا توجد اشكالية في هيكلية النقابة وعضوية الاعضاء وقضايا اخرى تخص تنظيم عمل النقابة والذي كان من المفترض في المؤتمر ان يتم طرحها واعادة النظر بها”.
وتابع، “من هذا المنظور سنعقد مؤتمرا داخليا في 16/11/2019 للتحضير للمؤتمر الرابع لنقابة صحفيي كوردستان بحضور 90 عضوا لمناقشة جميع الامور ووضع خارطة طريق لعمل النقابة والصحفيين، على ان يعقد المؤتمر العام في عام 2020 بدون تحديد الموعد”.
واضاف ايضا ان النقابة منشغلة بالتحضيرات لتأسيس المجلس الوطني للأعلام في كوردستان يشمل السمعي والمرئي والتنسيق مع برلمان وحكومة الاقليم في دورتيهما التشريعية الجديدة ولتهيئة هذا الموضوع في تاريخ 16 /12/ 2019 سيعقد ملتقى دوليا في اربيل بمشاركة دول لديها مجالس اعلام عليا ومن ضمنهم رئيس الصحافة الدولية لمناقشة تجاربهم في هذا المجال.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close