ابو القانون وجينات الصحاف

راضي المترفي

سجل تاريخ الصحاف مليء با وامر الطرد فقد طرد من ادارة الاذاعة والتلفزيون ارضاء لمطرب وعين سفيرا في الهند وطرد منها ووضع على رفوف النسيان حتى احتاجه القائد الضرورة وزيرا للخارجية لكنه سرعان ما طرده واعاده لرفوف النسيان حتى غطاه التراب ولولا حرب الخليج الثالثة لبقي هناك الى ما شاء الله والتي احتاجه فيها بطل التحرير القومي ليصنع منه (غوبلز) عراقي رغم الفارق بين الاصلي والتقليد وللامانة فقد اجاد الصحاف التهريج والتهويل والكذب الصريح مع عدم الانتباه الى مجريات المعارك وحساباتها ومن طريف ماحفظنا له قوله عند دخول الامريكان مطار بغداد وفرض سيطرتهم عليه بعد معركة خاطفة : ( ان حدود العراق ستكون مقبرة لكل العلوج من الغزاة ) وظل على هذا الديدن حتى فوجىء بالامريكان يحيطون به وسرف دباباتهم تترك اثارها على الشارع وهو يخطب على سطح الوزارة فانهزم من الباب الخلفي مذعورا ناسيا كل ماقاله اضافة لرئيسه الذي اختفى قبله وسيرة الرجل اصبحت اليوم تطابق حياة صحاف اخر تمام الانطباق فكلاهما وضع على رفوف الاهمال والنسيان فترات طويلة وكلاهما متكلما باسم القائد ولا فرق ان كان هذا القائد ضرورة او لا المهم هو ينطق باسمه ويكذب بدون مروءة وينسب للاخرين ماليس فيهم واذا كان الاول قد هدد بتحويل حدود العراق الى مقبرة للعلوج في حين كانوا هم قد تمكنوا من طرد حماية وحرس قائده الجمهوري منه بوقت قصير جدا في حساب المعارك واتجهت دباباتهم نحو بغداد فأن الصحاف الاخير وعلى نهج الاول اعلن ان ( جبل احد) تحول الى مصنع للقنابل المحلية والعبوات واصبح خطرا على الامن والسلم العالمي والمتظاهرين الشباب ويجب طرد المتواجدين فيه وبالقانون ( حلوه مال بالقانون مو بلله ) والتي اصبحت اللازمة التي يترنم بها والتي تقابل لازمة ( العلوج ) عند السلف الصالح .. ياصديقي سنتهي المظاهرات في كل الاحوال ولو انتصر فيها قائدك لاسمح الله فأنه سيعيدك لرفك القديم واذا انتصر فيها الشباب وهذا هو المتوقع فأنهم سيعيدونك لرفك لكن ليس لوحدك انما سيكون شريكك فيه قانونك الذي ( خبصتنا بيه ) والف عافية مقدما وبالقانون

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close