في مواجهة الصعاب – حوار سياسي في جامعة سيدة اللويزة

بدعوة من د. غيتا حوراني، زار رئيس الشبكة اللبنانية للتنمية (LDN) أمين نعمة جامعة سيدة اللويزة (NDU) حيث إلتقى في حوار مفتوح مجموعة من طلاب مادة “المؤسسات الحكومية والسياسة في لبنان” التابع لقسم الحكومة والعلاقات الدولية – كلية الحقوق والعلوم السياسية.

تمحور اللقاء حول العديد من قضايا الساعة عكس خلاله الحاضرون حرصهم على المشاركة في العملية السياسية، كما عبّروا بالمقابل عن خيبة املهم من النظام السياسي في لبنان.

كان السؤال الافتتاحي لنعمه الى الطلاب عن “مدى رضاهم عن الأوضاع العامة في لبنان” في هكذا مناخ سياسي وإجتماعي وإقتصادي مليء بالتحديات. والسؤال الثاني المطروح كان حول “الدافع الرئيسي لبقائهم في البلد”، في حين تناول السؤال الثالث “السبب النهائي الذي يجعلهم يغادرون”.

خلال النقاش، ألمح المشاركون الى الصعوبات الكبيرة التي تهدّد مستقبلهم، بالإضافة إلى العديد من القيود البنيوية والاقتصادية والسياسية التي تحول دون الاستقرار الدائم وبناء دولة قابلة للحياة. ومع ذلك، أعرب معظمهم عن تفاؤلهم، في حين أعرب القليلون منهم عن شكّهم الواضح لناحية تحقيق دولة العدالة.

في النهاية، أكّد نعمة على أن “البقاء يعتمد على مدى الأمل والرغبة في الاستمرار في مواجهة كل الصعاب” داعياً إياهم للعيش “كمواطنين ذات قيمة” بغضّ النظر عن التضحيات الكبيرة التي يمكن أن يقدمونها أو حتى لجهة الكلفة الباهظة التي قد يتكبدونها.

وختم نعمه قائلاً: “إن التغيير الحقيقي يعتمد على مدى التزامهم وقدرتهم على الصمود عند ممارسة تلك القيم” وكيف يمكن أن تكون تلك المبادئ التوجيهية ذات تأئير عندما يحين الموعد لبناء وطن حديث وعصري.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close