مسؤول امريكي يردُّ على تهديد الصدر

رد مسؤول أميركي على تصريحات زعيم التيار الصدري في العراق، مقتدى الصدر، الذي كان قد هاجم واشنطن على خلفية بيان للبيت الأبيض أعرب فيه عن قلقه العميق إزاء الاعتداءات المستمرة ضد المتظاهرين والناشطين المدنيين ووسائل الإعلام وحظر الإنترنت في العراق.

وتواجه السلطات العراقية المظاهرات المستمرة منذ زهاء شهر في البلاد للاحتجاج على الفساد وللمطالبة برحيل الطبقة السياسية، يعنف مفرط أسفر عن مقتل مئات الأشخاص وإصابة آلاف آخرين، جراء استهدافهم بالرصاص الحي وقنابل الغاز.

وفي تعليق لقناة “الحرة” الامريكية على بيان الصدر، الذي نشره على حسابه في تويتر أول أمس الاثنين وهدد فيه الولايات المتحدة، قال مسؤول في الخارجية الأميركية إن “الولايات المتحدة، وعلى عكس إيران، ملتزمة بعراق مزدهر وسيد وقوي”.

وكان الصدر هاجم الإدارة الأميركية وتوعد بإنهاء وجودها “إذا لم تكف يدها عن العراق”، معتبرا أنها تتدخل في شؤون بلاده دون الإشارة إلى إيران، الأمر الذي اعتبره مراقبون تغاضيا من زعيم التيار الصدري عن سيطرة طهران على البلاد.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close