الاعلان عن حکام مهرجان طهران الدولي السادس و الثلاثين للأفلام القصيرة

منصور جهانی ـ تم الاعلام عن حكام مهرجان طهران الدولي السادس و الثلاثين للأفلام القصيرة.

وفقا لما أعلنه المكتب الاعلامي لمهرجان طهران الدولي السادس و الثلاثين للأفلام القصيرة، بأن حكام المهرجان في القسم الدولي هم: المديرة الفنية لنيوزلندا «جينا ديلاباركا» Gina Dellabarca، البلجيكي «سالواتور فيناتشيارو» Salvatore Finocchiaro، الكاتب و الناقد السينمائي «شوبرا غوبتا» Shubhra Gupta من الهند، المخرج و المنتج و الكاتب و الناقد السينمائي «جواآوو غارسيا بورخش» Joao Augusto Garcao Borges من البرتغال و الدكتور “أحمد الستي” محقق و استاذ في جامعة ايران.

يشار الى أن الدكتور «أحمد الستي» من مواليد 1327 بمدينة مشهد، حاصل على شهادة البكلوريوس في السينما من جامعة الفنون الدراماتيكية بطهران، و شهادة الماجستير و الدكتراه في فلسفة الجمال من جامعة تكساس دالاس.

كما لديه سوابق بالتدريس في العديد من الجامعات مثل جامعة طهران، جامعة الصوت و الصورة، جامعة سوره، و مراكز تعليم صناعة الأفلام بالاضافة الى تدريسه بجامعات تكساس في ايطاليا. قام هذا المحقق برفقة البروفيسور و الاستاذ و المخرج «كلاوس شتيانك»، بادارة مؤسسة التعليم العالي سوره و جامعة الفيلم و التلفزيون بألمانيا باسم «جسر1» و «جسر2». علاوة على أنه أحد أعضاء هيئة انتخاب المهرجانات الخارجية كمهرجان فيلم أمريكا في دالاس عام 1988 و 1989.

و في عام 1982 كان «أحمد الستي» طالب لدى مخرج الأفلام الوثائقية الفرنسي «جان روش»، كما انه في العام 1395 حصل على شهادة شرف للانضمام إلى مؤسسة «جان روش» في متحف السينما، ترجم عدة كتب و كان أحد الحكام في مهرجانات عديدة: كمهرجان سينما الحقيقة، النمو، نهال، رضوي و… غيرها من المهرجانات.

«جواآوو غارسيا بورخس» مخرج و منتج برتغالي، بدأ صناعة الأفلام في العام 1976 و في العام 1979 بدأ العمل في التلفزيون. من المعروف عنه أنه من ألمع المخرجين التفزيونيين في البرتغال.

و بالنظر الى تجربته الفنية خلال سنوات عديدة، فان بورخس ضمن أعضاء هيئة حكام العديد من المهرجانات الدولية، قام مؤخراً بعمل فيلم وثائقي حول موضوع اللغة الغوارانية القديمة في أمريكا الجنوبية.

«شوبرا غوبتا» مؤلف كتاب «الخمسون فيلما التي قامت باليوود بتغييرها» و في الحال الحاضر يعمل كناقد ينمائي لمجلة «اينديان اكسبرس» في الهند. أما عن تجاربه الفنية في العام 2012 حصل على جائزة”رامنات كونجا” لأفضل كاتب سيناريوهات، و في العام 2012 و 2015 كان عضوًا في مجلس إدارة ترخيص الكتاب. كما تشمل أنشطته إخراج نادي “إنديان إكسبريس” السينمائي في دلهي ومومباي.

«سالواتوري فيناتشيارو» فانه مؤسس شركة «اي اف سي روم» و شركة «الانطباعات الرقمية» في ايطاليا بمدينة روما و قام بصناعة عدة أفلام وثائقة في بلجيكا. تشير تجربة تشيارو الفنية بأنه بعد الانتهاء من التحقيقات الفنية والتقنية في فرنسا وبلجيكا ، وكذلك التعرف على آفاق البلدان الأوروبية، قرر الدخول في مجال الإنتاج السمعي و البصري. بعد عام 1993 ، عمل مع صانعي الأفلام الوثائقية الإيطاليين وتابع الأفلام الوثائقية البلجيكية للعديد من شركات الإنتاج في تطوير المشاريع وتمويل البرامج الأوروبية. مما ساعده على تأسيس شركة «اي اف سي روم» في العام 1996. و ثم أسس شركة «الانطباعات الرقمية» في روما و اكت العمل الأساسي لهذه الشركة انتاج الأفلام القصيرة و الوثائقية.

«جينا ديلابراكا» من نيوزلندا و هي أحد أعضاء الحكام في مهرجان طهران الدولي للأفلام القصيرة. أما عن تحصيلاتها العلمية حصلت على شهادة البكلوريوس في مجال السينما و كذلك حاصلة على شهادة البكلوريوس في الإعلان في التسويق و الادارة من جامعة فيكتوريا في مدينة ولينغتون.

ديلاباركا مديرة و مؤسسة مهرجان Show Me Shorts للأفلام القصيرة في نيوزلندا، یعتبر هذا المهرجان رائدا في نيوزلندا. كما هي أحد المهرجانات المعتبر أكاديميا لدي أوسكار، سنويا يتم ارسال أعداد هائلة من الأعمال للمشاركة في المهرجان. كما كانت فعالة في مهرجان Show Me Shorts بقسم التسويق و التبليغ في صناعة الأفلام.

اضافة الى أن السيدة ديلاباركا عضوة في مجلس إدارة المؤتمر الدولي للأفلام القصيرة، و تعمل على الترويج للفيلم القصير والوحدة العالمية لمجتمع الأفلام القصيرة ، في نفس الوقت مديرة و احدى مالكين صالون الثقافة و الفن السينمائي المهم و المعروف في مدينة اوکلند.

جدير بالذكر الى أن مهرجان طهران الدولي 36 للأفلام القصيرة سيعقد بادراة السيد «صادق موسوي»، وسيتم عرض 140 فيلم لمخرجين من 25 بلد حول العالم في جميع أقسام المهرجان المختلفة، بدأٌ من تاريخ 9و حتى 15 نوفمبر في مجمع ملت السينمائي بمدينة طهران.

من أجل الحصول على معلومات أكثر اضغط على الرابط أدناه: http://www.tisff.ir/portal/jury2019

العلاقات العامة لمهرجان طهران الدولي للأفلام القصيرة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close