تقرير روسي: اتفاق امريكي – ايراني يخص وضع العراق ومستقبل عبد المهدي

كشفت محطة روسيا اليوم، نقلا عن سياسي عراقي، الخميس، عن وجود مباحثات أميركية إيرانية بشأن الأوضاع التي يشهدها العراق.
وذكر تقرير للمحطة الروسية أن “المباحثات جرت الأسبوع الماضي، أفضت إلى إتفاق يتعلق ببقاء عادل عبد المهدي رئيسا للحكومة لمدة محددة (لم يعلن عنها)، وإيقاف حملات الاعتقال والعنف ضد المتظاهرين”.
وأضاف أن “الطرفين الإيراني والأميركي لم يتفقا بخصوص كثير من الملفات، خاصة تلك المتعلقة بالحشد الشعبي”.
يأتي ذلك مع استمرار التظاهرات في بغداد ومدن جنوب ووسط البلاد، مع تجاوب مدارس وجامعات جديدة في الجنوب لدعوات الإضراب وكذلك عدد من المؤسسات والدوائر الحكومية.
فبعد ساعات من الإعلان عن اتصال هاتفي بين وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو وعبد المهدي، هو الأول من نوعه منذ اندلاع التظاهرات في البلاد في الأول من أكتوبر الماضي، بث التلفزيون الحكومي العراقي حديثا لرئيس الحكومة، خلال اجتماع مع وزرائه، تناول بالمجمل التظاهرات والتطورات العامة في البلاد وبرنامج ومشاريع الإصلاح.
وقال عبد المهدي، خلال كلمته في الاجتماع الحكومي، إنه “لا يجوز تحميل حكومة عمرها عدة أشهر ملفات الفساد”.
وجدد رئيس الحكومة العراقية التأكيد على أن بعض المخربين تعمدوا الاصطدام بالقوات الأمنية، وأضاف، أن “المظاهرات حق، ولكنها تتم برخصة من وزارة الداخلية”.
وأشار رئيس مجلس الوزراء العراقي، إلى أن البلاد بحاجة لتعديلات دستورية وإصلاح النظام الانتخابي.
وقرر مجلس الوزراء العراقي، اليوم الثلاثاء، تأجيل انتخابات مجالس المحافظات، فيما أقر مشروعي قانون المفوضية العليا للانتخابات وقانون انتخابات مجلس النواب.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close