نائب عن الحكمة: النظام البرلماني تسبب في زيادة الطائفية والفساد والمساومات والابتزاز

كشف النائب عن تيار الحكمة علي البديري، السبت (16 تشرين الثاني، 2019) عن وجود تأييد أممي وعربي لتغيير نظام الحكم في العراق الى رئاسي.

وقال البديري، في حديث ان “هناك حديث عن تغيير النظام البرلماني، وسيتم دراسة امكانية حاجة العراق إلى البرلمان او الاتجاه الى النظام الرئاسي او شبه الرئاسي، كما هناك تأييد اممي وعربي ليتحول النظام العراقي الى رئاسي، بالإضافة الى هو مطلب الجماهير”.

وبين انه “سيتم عرضه على الشعب استفتاء شعبي، وان كان هناك وجهة نظر عامة للقبول به سيتم العمل على تحقيقه”.

وأضاف النائب عن تيار الحكمة انه “حتى حين رفع المتظاهرين مطلب اسقاط البرلمان كانوا يقصدون به النظام البرلماني، فلم ينتفع المواطن العراقي من النظام البرلماني غير زيادة الحديث الطائفي والفساد والمساومات والابتزاز”.

وكانت كتلة صادقون النيابية، التابعة لعصائب اهل الحق، بزعامة قيس الخزعلي، طالبت الجمعة (18 تشرين الأول 2019) بتحويل النظام البرلماني الذي يحكم العراق الى نظام رئاسي.

وكتب المتحدث الرسمي باسم الكتلة نعيم العبودي، في تغريدة على “توتير”، “الاصلاح الحقيقي يبدأ بتعديل الدستور”.

وأضاف ان “أهم فقرتين هما تغيير النظام البرلماني الى رئاسي أو شبه رئاسي مع برلمان فاعل والاخرى الغاء مجالس المحافظات وانتخاب المحافظ مباشرة من قبل سكان المحافظة”، مبينا ان “كل الاصلاحات الاخرى تأتي عند تحقيق هذين المطلبين”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close