قناة الحرة عراق..ام الحرة اربيل ؟؟!!

منذ بدء التظاهرات العارمة التي تشهدها مدن العراق وعلى راسها بغداد..بالاضافة لمدن الجنوب ضد حكومة الفساد والنهب..حكومة الانحطاط السياسي والعمالة المطلقة لإيران….تغطي معظم او كل القنوات العراقية التظاهرات بالطريقة التي تريدها او يريدها نهج القناة أي حسب التمويل الذي تتلقاه القناة…ومن هذه القنوات هي قناة الحرة عراق الشهيرة التي لها نسبة كبيرة من متابعين عراقيين من مختلف الاتجاهات والملل…لكن الغريب في هذه القناة انها تسمى الحرة عراق ولكنها تدار من أربيل…وانحيازها واضح للاكراد ولمصالح الإقليم بصورة مطلقة..بل انها وقبل اندلاع التظاهرات بداية أكتوبر الماضي ..كانت تفرد اكثر من خمسة وثلاثين دقيقة من اصل ساعة واحدة لاخبار الإقليم..المهمة منها وغير المهمة..وباقي النشرة موزعة لاخبار العراق كله!!!..فما هو السر في هذا الموضوع…؟؟
الادهى من ذلك ان كثيرا من المتابعين لها قد شخصوا نقطتين مهمتين في تغطيتها لثورة تشرين الأخيرة..النقطة الأولى وهي ملاحظة مضحكة,,وهي ان مراسليها الذين يغطون اخبار التظاهرات كلهم في أربيل..!!!ويعتمدون نقل الاخبار من ساحة التحرير والسنك عبر الهاتف…لماذا..لا احد يعلم…مقدمي النشرات لا عبارة لهم الا (معنا مراسلنا في من أربيل)..انتهى…
النقطة الثانية وهي الاغرب…ان كل ضيوف النشرة بدون استثناء هم من اريبل حصرا..سواءا كانوا عربا او اكرادا…بل حتى لو كان الضيف غير عراقي فيجب الاتصال به او استضافته في أربيل..!!!إضافة الى ان اغلب او 75 بالمئة من ضيوف أربيل هم من رجال النظام السابق ومنهم على سبيل المثال لا الحصر المدعو احسان القيسون..المساعد الشخصي لروكان عبد الغفور الذي كان المطلوب رقم 21 عند الجيش الأمريكي اثناء الغزو عام 2003…بالإضافة لاعداد كبيرة من محللين غير معروفين ونكرات لكن يتم استضافتهم بشكل يومي..كونهم متواجدين في أربيل….
هذه الملاحظة انقلها الى كادر القناة في واشنطن..واقول لهم..ان القناة تسميى الحرة عراق,,,,,ولكن مضمونها هي الحرة أربيل حصرا….

أخيرا أقول..نتمنى على من يعمل في القناة ان يكون منصفا في تغطية ما يحصل في العراق من قتل للمتظاهرين العزل من قبل مليشيات ايران ومرتزقتها..وان تكون تغطيتها من مناطق التظاهرات وان تستضيف أناسا ملمين بالاحداث وليس لكونهم مقيمين في أربيل فقط

عمار البازي

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close